زوجي مدمن .. علاقات !
 
 
مها
 3302
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2952
 
 
 
انا متزوجه من 4 شهور ومن اول شهر اكتشفت ان زوجي يتحدث مع جارتي هي بنت عندها 28 سنه ولما اواجهه يقولي دي كان عندها مشكله وبتحكيلي عنها سالته طيب وتحكيلك انت ليه قالي معرفش قولتله انت اللي اكيد اخدتها عليك انت السبب المهم قاللي خلاص وسماح وبرده ماتغيرش ولا بطل يكلمها ساعات بسكت وساعات بواجهه وكالعاده مابنوصلش لحل .. بعدها بفتره لقيته بيكلم ناس ع النت وبيشغلوا الكاميرا لبعض واجهته وبرده معلش وخلاص وكل ده وانا ساكته ومستحمله وكاتمه جوايا ومعرفتش حد ولا من اهلى ولا من اهله بس انا تعبت ومبقتش قادره خلاص وهوه بقى بيوقفلي ع الكلمه اقل كلمه بقولها بيعمل منها مشكله وفوق كل ده من ساعه ماتجوزنا مارحش الشغل ولا مره ولما بساله يقولي انا مش لاقي نفسي ف الشغل ده وعايز اسافر وبرده اهلي ميعرفوش اي حاجه ساكته ومستحمله بس خلاص مبقتش قادره اسكت وبالذات مع تلكيكه ليا على كل حاجه وصوته العالي وشتم واهانه فكرت كتير اسيب البيت واروح لاهلي واحكي كل حاجه بس كل مره اللي بيوقفني اني مش عايزه ازعلهم او اشيلهم هم مش عارفه اعمل ايه ؟؟
 2013-03-27
 
 

 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويصرف عنكماالسوء وأهله ...
 
 أخيّة . . 
 الرجل يوقف للمرأة على الكلمة .. حين يلاحظ أنهاأصبحت  ( جهاز مراقبة ) عليه !
 لذلك هو يستخدم هذا الأسلوب كاسلوب ( دفاعي ) أو ( خط أمان ) يريد منه أن يشغلك أو يحدث نوع من الفجوة بينك وبينه  فقط ليقلل من ( رقابتك عليه  ) ..
 هو الآن قد لا يحسب للأمر عاقبته ..
 لأن نفسه منشغلة بـ ( نزوة ) !
 
 أخيّة . . 
 أين يمكن أن نجد رجلاً لا يمكن أن يخطئ ؟!
 أين يمكن أن نجد رجلاً لا يمكن أن يضعف عند هوى نفسه وشهوته سيما في مثل هذا الزّمن الذي افنتحت علينا فيه  كل مداخل الفتنة والهوى والشهوة ؟!
إنه لا يمكن أن ابرر لزوجك تصرفاته .. فالخطأ يبقى خطأ !
 لكن من المهم أن تتعاملي مع الموقف بواقعيّة في حدود إطار بشريّة زوجك ..
 
 أخيّة . . 
 لاحظي أن زوجك بعد ما صارحتيه بالأمر أنه  ( كان يعتذر لك ) .
 وقليل من الرّجال من يتقبّل هذه المواجهة بالاعتذار ..
 مما يعطي مؤشّر أن زوجك ( يحبك ) .. لكن  كل ما في الأمر أنه واقع في وحل نزوة يحتاج معه إلى وقت للخروج من هذاالوحل ..
 
 لذلك نصيحتي لك ..
 - لا تتعاملي مع المشكلة  على أنها مشكلة تمسّ كرامتك أو أنها تهدّد ذاتك .
 تعاملي مع المشكلة على أنها مشكلة زوجك وهو بحاجة إلى من يساعده .
 
 - داء الهوى والشهوة .. من أفضل ما يُعالج به .. تنمية الروح الايمانية والرقابة الذاتيّة .
 وهذا يحصل بـ : 
 1 - الاهتمام والمحافظة على الصلاة . كوني حريصة على أن تهتمي أنت بصلاتك وفي نفس الوقت أن تهتمي بتحفيز زوجك ليهتم بصلاته ويحافظ عليها .
 2 - الاهتمام بالقرآن . اقترحي على زوجك أن تخصّصا وقتا للجلوس للكلام مع الله من خلال مدارسة القرآن . حفّزي فيه هذه الرغبة وأوجدي عنده الدّأفعيّة لهذاالأمر .
 3 - راسليه على ايميليه ببعض المواقع والمقاطع المؤثرة التي تحرّك عنده روح المراقبة والخوف والخشية .
 
 - اختاري وقتا مناسبا تكلّمي فيه مع زوجك بهدوء .. ذكّريه بالحب بينكما ..
 ذكّريه أن الحب الحلال  لا يمكن أن نجد لذّته ما دمنا نبعثره في الحرام .
 
 - أشعري زوجك بالحب والتقبّل ...  وأفهميه أن من أهم خطوات الحل أن يغيّر من روتين حياته .. أن يخرج للعمل ، وينشغل بكسب رزقه .. لأن بقاءه في البيت وأمام الجهاز لن يساعده كثيراً في التخلّص من نزوته .
 
 - أكثري له من الدعاء ...
 
 والله يرعاك ؛ ؛؛ 
 
2013-03-27
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3960
2010-02-28
عدد القراءات : 6740
2010-04-29
عدد القراءات : 4005
2010-01-28
عدد القراءات : 2519
2013-08-07
 
 

أحد الفلاسفة..صرخت عليه زوجته ثم رشته بالماء! فقال لها:ما أجملك ترعدين وتبرقين ثم تمطرين قالت إحداهنّ :لو هو زوجي .. كان هفّني بكفّ! ردّة فعلك تصنع الفارق.
أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
الحياة السعيدة ..! تتطلب دائما ذاكرة ... ضعيفة تسقط منها اساءات الغير لنا ...
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
6976
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3924
الإستشارات
844
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
393
معرض الصور
84
الاخبار