لا أحب خطيبي .. وابي يجبرني عليه !
 
 
مريم
 3383
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2615
 
 
 
انا لا أحب خطيبي بالرغم من تمتعه بكل الصفات الحسنة و بالرغم من ذلك لا احبه ولا اتقبله شكلا . لا اشعر باي مشاعر نحوه عندما اقابله بل احس بالاشمئزاز واريد ان اهرب وعندما قررت فسخ الخطوبة خيرني ابي بين الزواج او يقطع علاقته بي علما اني اعيش بعيدة عنه منذ كان عام في عمري لانه طلق امي فماذا افعل هل اتزوجه فقط لارضي ابي.
 2013-05-13
 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وقرّة عينك وأن يحنّن عليك قلب والدك ويرزقك حسن البرّ به ..
 
 بنيّتي ..
 الزواج هو ( مشروع العمر ) ..
 ونجاحه مرتهن - بعد أمر الله - بحسن الاختيار ..
 وحسن الاختيار  أهم مقوّماته ( الرّضا ) ..
 فالنبي صلىالله عليه وسلم يقول : ( إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه فزوّجوه ) .
 لاحظي قوله ( ترضون ) يعني حالة الرضا والقبول النفسي والعقلي للخاطب عامل مهم في نجاح هذاالمشروع .
 
 فكّري هل عدم تقبّلك لهذاالخاطب لأمور وصفات معيّنة ..
 أم هو شعور نفسي غير مرتبط بأسباب واضحة ..
 فإن كان لصفات معيّنة .. ناقشيها مع نفسك .. مع والدك .. مع من تثقين برأيه .. حتى يتشكّل عندك إما الرضا به أو القناعة بعدم التقبّل .
 
 وإن كان شعور نفسي لا سبب له واضح ..
 فلعل الله يريد أن يصرفه أو يصرفك عنه ..
 
 لذلك تكلّمي مع والدك بهدوء ..
 اشرحي له موقفك ..
 قولي له هل يرضيك أن اتزوج ثم أعود مطلقة ..؟!
 كيف أعيش مع رجل لا أتقبّله ..
 المقصود ان تناقشيه بهدوء ..
 وسّطي بعض أقاربك لاقناع والدك كأعمامك أو إمام المسجد أو من يعزّ عليه ..
 واستعيني بالله في أمرك ..
 
 مغامرة أن تقبلي بالخاطب هكذا بلا أي اعتبارات نفسية أو عقلية او اجتماعيّة .. حتى لو ألزمك الوالد .. ناقشيه .. وأفهميه أن الشرع إنما جعل بركة الزواج في التوافق  بين الطرفين .
 
 وأكثري من الدعاء .. أن يلين الله قلب والدك ..
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2013-05-13
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
 
 

قولي لزوجك بدفئ : أتمنّاك زوجي في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
في مهارة إدارة المشكلات : لا تبحث عن الحل لمعرفة من المخطئ ! بل ابحث عن الحل لتعرف : ماذا يجب عليّ أن أفعل لأكون أسعد ، وليس لأدين شريك حياتي.
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
إذا خفضت المرأة صوتها فهي تريد منك شيئا وإذا رفعت صوتها فهي لم تأخذ هذا الشئ.أن تفهم زوجتك أفضل من تضييع جهدك في البحث عن غيرها
الزواج شريعة .. [ إمساك بمعروف ] لا لا بتسلطّ أو إذلال . والطلاق شريعة .. [ تسريح بإحسان ] لا بانتقام أوامتهان.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
5268
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3951
الإستشارات
854
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
406
معرض الصور
84
الاخبار