زوجة ثانية .. الوظيفة أم وقتي مع زوجي !

 
  • المستشير : أم عمار
  • الرقم : 3380
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 2719

السؤال

أنا زوجة ثانية ولا أرى زوجي إلا في أوقات معينة تقريبا من 10 صباحا حتى 2 ظهرا ومن 5 مساءا حتى 11 ليلاً . الآن ابحث عن وظيفه وكل الوظائف دوامها من 9 صباحا حتى 4 عصرا ..أبلغ من العمر34عاما واخشى أن لايتم قبولي في اي وظيفه مستقبلا زوجي لايمانع عملي لكن الوقت هو مشكلتنا فماذا افعل هل اقبل بالوظيفه ام ابقى في بيتي..

12-05-2013

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة ..
 
 أخيّة . . 
 في العادة أن الصباح هو موعد ( عمل ) حتى بالنسبة للرجل ..
 فهل زوجك متفرّغ صباحا ومساء ليكون عندك كل يوم ؟!
 إذا كان زوجك ( موظف ) فهذا يعني أنه مرتبط بدوام في الصباح .. مما يعني أنه يمكنك أن ترتبطي أنت ايضا بالوظيفة وتقضي وقت الصباح في وظيفتك ما دام أنه في عمله ..
 ولو لم يكن مرتبط بعمل في الصباح .. ما المشكلة في أن يكون وقتك في فترة المساء ؟! في مقابل أنك تعملين ..!
 
 بمعنى لا تفكّري فقط كيف تكسبين  بلا أي تنازلات ..
 لكن فكري كيف توازني بين المكاسب ، وتحافظي على  أمر وسط بين المكاسب كلها .
 
 من الحلول ..
 ان تتفقي مع زوجك على أن  تعيدا تقسيم الأيام بطريقة أخرى ..
 أن يكون يوم لك ويوم لزوجته الأخرى !
 فغذا كان الأمر يشكّل تعارضا ..
 وزوجك سخيّ في الصرف عليك ... فما عليك أن تبقي في بيتك  .
 
 والله يرعاك ؛؛ ؛ 

12-05-2013

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني