أشعر بالإحباط .. لا أمتّع زوجي كما ينبغي !
 
 
Smile
 3138
  أ. منير بن فرحان الصالح
 3579
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا متزوجه من شهرين ولكن لم ادع زوجي يجامعني كاملا لشعوري بالألم فأنا اتألم كثيرا ومرات يعقب ذاك الالم بكاء على حالتي انا في حاله يائسه لاني لم امتع زوجي بالشي الذي يريده اتمنئ منكم الاشاره علي بالحل الذي يريحني
 2012-11-06
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لكما وعليكم وأن يجمع بينكما على خير . .

 أخيّة . .
 تمنّع الزوجة من زوجها في الأيام الأولى  شيء أقرب إلى الطبيعي ..
 ومع الوقت الأمور ستتحسن كثيرا . .
 الأهم هو أن يكون هناك رغبة  للتحسّن  والتطوّر والتغيير . .

 كثير من الألم الذي تشعر به بعض الفتيات ليلة الدخلة هو ( ألم  شعوري فكري ) أكثر من كونه ألم عضوي ..
 وذلك لأن الفتاة انغرس في ذهنها أن الجماع أو فض البكارة مؤلم . .
 فتبدأ تكرّس في نفسها الشعور بالألم فيقوى شعورها بالألم حين يأتيها زوجها ..

 لا أقول لك أن فض البكارة ليس فيها شيء من الألم  .. بل فيه شيء من الألم لكنه ألم يسير قد لا تشعرين به حين تكون نفسك مقبلة على زوجك  .. حين تفكيرك ليس في الألم وإنما في المتعة ..
 فقط وجّهي تفكيرك .. وغيّري اتجاه البوصلة .. ستجدين أنك تستمتعين أنت وزوجك بلقاءكما .

 احرصي أنت وزوجك على طول فترة المداعبة قبل الايلاج ..
 المداعبة والانخراط في جو من الرومانسية والمداعبة يساعدك كثيرا على تجاوز الشعور بالألم ..
 
 صدقيني . .
 ستكون هذه الأيام ذكريات جميلة في حياتك في مستقبل الأيام . .
 فقط تذكّري أن تجعليها ذكريات جميلة . .

 لا تُشعيري نفسك باليأس أو الإحباط . .
 بل قولي سأحاول مرة أخرى . .
 وتفاءلي . .

 والله يرعاك ؛ ؛

2012-11-06
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 1411
2015-06-07
عدد القراءات : 4076
2010-10-29
عدد القراءات : 3764
2010-05-20
عدد القراءات : 12985
2013-09-22
 
 

لا توجد حياة بلامشكلات . يوجد زوجان يديران مشكلاتهما بحب.
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
صباح الحب مساء القرب جميل أن يتبادل الزوجان رسائل الشروق والغروب . قال ناصح: ولو كانت بسيطة أرسل رسالة لشريك حياتك ولو لم تتلق منه ردّاً!
المرأة تسعى لإرضاء زوجها ؛ والرجل يعتبر محاولة التغيير تحديا لشخصيته فيقاوم . ما يجب أن تعرفه المرأة : أن الرجل يهمه أن يشعر بالقبول من المرأة ، إذا أحس بالقبول ارتاح كثيرا ولم تعد مسألة التغيير حساسة بالنسبة له
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
7980
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار