غضبت على زوجتي ..وذهبت بها عند أهلها .. كيف أصنع !

 

السؤال

السلام عليكم .. الله يجزاكم خير .. أنا متزوج جديد . الحمد لله عشنا حياة حلوه من بداية الزواج ولكن مشكلتي أنا وزوجتي تهاوشنا قبل يومين ووصلتها لبيت أهلها وهي حامل في الشهر الأول وقبل كذا من كثر الغضب اللي جاني لعنتها فاتصلت بامها وكلمتني امها وقالت وصلها خليها تقعد يومين عندي والآن اتصل عليهم لا يردون علي .. ارجوكم ساعدوني فأنا أحب زوجتي ولا أريد أن أخسرها ..

31-12-2012

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة . .

 أخي .. أسعدك الله ..
 الحياة الزوجيّة مبناها على التفاهم والتسامح والتغاضي .  ومحكّ الأخلاق في العلاقة بين الزوجين هو محك ( الغضب )  . .
 الإسلام يربّي أتباعه على أن يحرصوا أشد الحرص على ضبط أعصابهم ومشاعرهم ..
 وهذه التربية ليست تربية ( وقتيّة ) أو ( لحظيّة ) في لحظة الغضب ..
 إنما هي تربية تبدأ من حالة ( الرخاء )  بأن يتعوّد المرء على حسن الخُلق وحسن الارتباط بالله سيما في أوقات الرخاء .. في الحديث ( تعرّف على الله في الرّخاء يعرفك في الشدّة ) .. ولحظات الغضب هي من لحظات ( الشدّة ) التي يتمنى الانسان فيها من الله المعونة والصبر والسداد . .

 المؤمن يا عزيزي كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم ( ليس بالطعّان ولا اللعّان ولا الفاحش البذيء ) .
 تعوّد اللسان على اللعن أو الكلام السيء في لحظات الرّخاء .. ستكون النتيجة مؤلمة في لحظات الغضب .
 لذلك تعوّد في لحظات الهدوء على الاستغفار .. الكلمة الطيبة .. جاهد نفسك على محاربة الكلمات غير الجيدة التي من المحتمل أن تصدر منك !

 عزيزي . .
 الحب بين الزوجين لا يعني أن لا تحدث بينهما مشكة !
 المشكلات كما يقولون ( ملح الحياة ) المشكلات هي التي تعلمنا مهارات جديدة في التعامل من خلال التعامل معها بطريقة صحية . .
 المشكلات هي التي تمنحنا نوع من الخبرة والتجربة ..
 نوع من دروس الحياة . .
 إذن لا تتصوّر أن الحب لا يمكن أن تحدث معه مشكلة . .
 كل ما عليك أن تستفيد من مواقف الحياة . .  لتتعلم كيف تدير مشاكلك بنجاح .

 نصحيتي لك :
 1 - أن تحرص على القراءة والسماع وحضور بعض الدورات التدريبية والتأهيلية التي تُعنى بتطوير الذات ومهارات التواصل .
 2 - أن تعتذر لزوجتك بطريقة هادئة . .  برسالة أو اتصال .
 3 - اذهب في زيارة أهل زوجتك بدون اتصال .. وخذ معك هدية لزوجتك ولوالدة زوجتك .. اكسبها من خلال كسبك لقلب أمها .
 4 - في لحظة هدوء .. تحاور مع زوجتك وبهدوء وأفهمها أن المشكلات بينكما  ينبغي أن تتعلّما منها  بطريقة صحيحة .  بدون أن يجرح بعضنا بعضا ..

 استعن بالله في أمرك . . وقل يارب : أعنّي واكتب لي خيرا .
 والحّ على الله بالدعاء أن يصرف عنكما السوء والفحشاء . .
 وثق بالله ..

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

31-12-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني