تعرفت عليه مصادفة .. ويطلب اللقاء بي لأجل الزواج؟!
 
 
هيفاء
 3099
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2874
 
 
 
السلام عليكم عندي مشكلة تعرفت بشاب والتقيت به في المستششفى وااعجبنا ببعضض وتواصلنا لفترة كان يوعدنيً بالزواج كثيرا وفبل فترة كان يريد مقابلة والدي وليس لديه مانع ف كان لسوء حظي والديً مسافر اجازة لفترة قصيرة وبعد رجوعه انتظظرته باان يبادر بالحديث ويطلب اان يقابله وانتظرت ششهر ولم يقل شيئا ف بعدها اانا سالته متى تريد اان تقابل ابي ف تفاجئت بتغير رايه قال لي عندما اجي اجازة ونتقابل ونتفاهم ع اشياء معينة علما باني في بلد وهو في بلد اخر وقال انه لم يعرفني جيدا ولم نتقابل غير مرتين و مكالمات وشات لم تكفي فغضبت جدا واصابني حالة من الاكتباء فقطعت منه وهو ايضا لم يكلمني لاني زعلت منه وسمع مني كلام قاسي ارجوكم افيدوني ماذا افعل وهل كلامه منطقي ؟؟؟؟
 2012-10-08
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك خيرا ، ويصرف عنك السوء وأهله .

 أخيّة . .
 الزواج رزق مقسوم . .  وكل إنسان قد كُتب له رزقه من يوم أن كان في بطن أمه . فما هو مكتوب لك سيأتيك وما لم يكن لك فلن تناليه أبداً.

 الزواج من أخطر وأهم القرارات في حياة الإنسان ..
 ولذلك ينبغي على الشاب وعلى الفتاة أن يحسن صناعة هذا القرار  .. .
 التعارف العابر  . .
 التواصل خارج إطار الزوجيّة . .
 ليست معطيات واضحة ثابتة في صناعة قرار الزواج ..

 قد علّمك حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم أهم معطيات صناعة قرار الزواج في قوله : " إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه " .
 فأهم ما ينبغي أن تبحث عنه الفتاة في الخاطب :
 - الدين .
 - والأخلاق .

 أما وإن الأمر كما وصفتِ ، فإن أهم خطوة لتصحيح مسار قرارك أن يأتي لخطبك .
 فإن تهرّب من ذلك أو اعتذر .. فتأكدي أنه أمر يصرفه الله عنك فاقبلي اختيار الله لك .. ولا تعلّقي قلبك أو أملك بشخص يتهرّب من أن يُظهر علاقتكما إلى النور .

 استمرار التواصل معه ، أو الالتقاء به خارج إطار ( الزوجيّة ) أعتقد أنه سيجرّك إلى أمور لا تحمد عقباها . .
 
 اهتمي بشأن نفسك . .
 وتأكّدي أن الزواج سيأتيك ما دام مكتوباً لك .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

2012-10-08
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 1371
2015-04-11
عدد القراءات : 3870
2010-05-22
عدد القراءات : 5232
2010-04-14
عدد القراءات : 4062
2010-05-09
عدد القراءات : 5916
2010-03-28
 
 

زوجتك .. تركت أباها وأمها وأخاها ، وجاءت بين يديك .. فلتجد فيك رأفة الأب ، وحنان الأم ، ورفق الأخ . لتكون لك سكناً
غضب الزوجة ردّة فعل قوية تجاه سلوكك. لاتفسّره على أنه هجوم على شخصك وفي نفس الوقت لا تتجاهل شكواها .
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
التعاون الإيماني بين الزوجين(قراءة للقرآن، صلاة ، صدقة) مشروع لنماء الودّ والألفة. وحظّ وافرمن بركة دعاء الحبيب صلى الله عليه وسلم لكما بالرحمة (رحم الله - رجلاً /امرأة - قام من الليل فصلّى ثم أيقظ زوجته فإن أبت نضح في وجهها الماء).
أحد الفلاسفة..صرخت عليه زوجته ثم رشته بالماء! فقال لها:ما أجملك ترعدين وتبرقين ثم تمطرين قالت إحداهنّ :لو هو زوجي .. كان هفّني بكفّ! ردّة فعلك تصنع الفارق.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
6662
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3916
الإستشارات
839
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
67
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار