أهلي يستعجلون على خطيبي في الزواج وهو لم يكوّن نفسه !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته... مشكلتي ياشيخ اني مخطوبه اكثر من سنتين ومملكه الحين لي تقريبا سنه وزوجي في هاذه الفتره وهو يحاول يكون نفسه بس المشكله انه لوحده يعني لا اخوانه ولا ابوه راضين يعاونوه وابوه ياحذ له كل فلوسه وهو المسكين يرجع يجمع من جديد واهلي مهم راضين يصبرو عليه عطوه مهله شهر يانه يسوي الزواج يا اما يتركني بس والله العظيم هو شاريني وماله احد غيري بلدنيا وشايلني بعيونه شييل ومو شايف احد غيري وانا والله احبه وما اقدر اعيش من دونه اهلي مشددين ومعنديين مره هو زوجي بس الظروف جايه كدا بس اهلي حالفين ويقولون امه يلعب مهو جق زواج بس قبل اول ماجاه خطبني كانوا ميتين من الفرحه وما يبغوا الا هو لانه يصير ولد عمي على طوول قبلو فيه ما انكر اهلي الا الان وهم يبغو بس ما يبغو يصبرو عليه نهائيا بشوووو تنصحوني كيف اقدر اسوي او انصح زوجي يسويه? وشكرا جزيلا لكم...

05-07-2012

الإجابة

 


 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لكما ويجمع بينكما على خير . .

 أخيّة . .
 بداية لابد أن تؤمني بيقين أن الخير فيمااختاره الله .
 فالانسان قد يختار لنفسه أمراً ويظن أن هذا الأمر هو الخير له . لكن الله يختار له غير ذلك .. بكل بساطة لأن ( الله يعلم وأنتم لا تعلمون ) .

 ثم أخيّتي . .
 كون أن زوجك رجل ( عصامي ) يعتمد على نفسه في تكوين نفسه ، فهذا يعني أنه  صاحب مسؤولية ، وهذا شيء ايجابي في زوجك .
 وكون أن أهله مقصّرين معه في مساعدته فلربما لأن هذه هي قدرتهم . وحتى لو كان والده يأخذ منه فلوسه فهذا باب ( بر ) ينعكس عليه وعلى حياته بالبركة لكن حين يستشعر معنى البرّ في هذا العمل ولا يتضجّر من ذلك .

 أخيّة . .
 إذا كنت تعرفين من زوجك الصّدق والهمّة والمسؤولية والحرص ، فبإمكانك أن تتعاوني معه  في التخفيف عليه من بعض أعباء الزواج . .
 فليس ضروريّاً أن يكون هناك ( حفل ) كبير .. بل يكفي أن يكون هناك حفل عائلي مبسّط . .
 خفّفي عليه من بعض الطلبات . .
 اقبلي منه أن يؤثّث لك شقة الزوجية بما هو ميسور . .
 المقصود أن يكون هناك نوع من الموازنة والتوازن من جهتك ومن جهته ..

 تكلّمي مع أهلك بوضوح . .
 برغبتك فيه . .
 وتعلّقك به ..
 وكوني واضحة معهم في الأمر فليس هناك ( عيب )  ..  العيب أن تكتمي هذا في نفسك وتخسري زوجك الذي تحبين لأجل أمور يمكن تداركها ..
 وأفهمي أهلك أنك ستنتظرينه حتى يكوّن نفسه . .
 وفي نفس الوقت ضغط أهلك عليه عامل ايجابي في أن يكون أكثر حكمة وحرصا على تأهيل وتكوين نفسه .

 أكثري لنفسك من الدعاء مع الاستغفار .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

05-07-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني