زوجي رجل مضياف ..

 

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم انا متزوجه من سته اشهر انا وزوجي متعلمين ولكن مشكلتي ان زوجي دائم العزائم وغالبا تأتي فجاءة وانا موظفهَ منزلي يحتاج ترتيب ويستغرق وقت . حصل يوم الخميس وعزم والديه فجأة عصر الخميس ولم يسألني علما ان هذا الموضوع يتكرر دوما حصلت مشكله كبيره بسبب هذا الموضوع ، والأن انا ذهبت لأهلي وأخذت اغراضي ولم يسألني لماذا أوحاول يهدي الموضوع وصلني ولم يتصل ولا ارسل ولاشي انا دائماً مبادره بحل المشاكل والأن انا افكر بالطلاق من هذا الرجل الذي لايحترم المرأة ووصفتني بالنعل أكرمكم الله وأنه يستطيع تغييري . انا في حاله نفسيه لا يعلمها الا الله وأهلي لا يعلمون شي أخبرتهم أني سأقضي الإجازة عندهم ارجوا الرد جزاكم الله خير الجزاء

25-03-2012

الإجابة

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . . .
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة . .

 أخيّة . .
 عمر زواجكما لا يزال عمراً مبكراً حتى تحكمي على حياتك بالنهاية ، أو تحكمي على زوجك بأنه لا يحترم المرأة . . !!
 ولا يمكن من خلال موقف ( واحد ) وفي لحظة غضب أن تحكمي عليه أنه لا يحترم المرأة !

 الأيام والشهور الأولى في حياة الزوجين دائما ما تكون حسّاسة ويسودها نوع من التوتّر و إثبات الذات . .
 فكل طرف يريد أن يثبت ذاته على الطرف الآخر . .
 ولذلك ينبغي على كلا الطرفين أن يتفهّما طبيعة بعضهما وفي نفس الوقت يتفهّما طبيعة المرحلة والعمر الزواجي . .
 
 تعرفين من طبيعة زوجك أنه  رجل ( مضياف ) . .
 هذه صفة جميلة في الرجل أن يكون كريما مضيافاً . .
 كأن ينبغي أن تتأقلمي مع هذه الطبيعة . .
 وبما أنك موظفة وفي نفس الوقت لا يوجد لديك أطفال يمكن أن يُحدثوا نوع من الارتباك في ترتيب البيت ونظافته فهذا يعني أنه يمكن أن تعتني ببيتك  ، ولا يوجد هنك ( كلفة ) في الأمر ..

 المسألة تُحلّ بالتأقلم .. وفي نفس الوقت بالتفاهم ( الهادئ ) وليس ( بالتلاوم ) و ( المعاتبة ) . .
 امدحي كرمه  وضيافته  ..
 وأفهميه بضرورة أن يخبرك بوقت كافِ لتشاركينه ( الكرم ) في حسن استقبال ضيوفه ، ولتشرّفيه أمامهم . .
 اجعلي الأمر مرتبط به . .
 
 الرجل أحيانا يفسّر طلب المرأة بأنه اعتداء على حقوقه ، وانها تريد أن تتحكم بضيوفه وبمن يأتي ومن يخرج . .
 هو هكذا يفسر طلبك ( ربما )
 لذلك لا تقولي له أخبرني على سبيل المعاتبة . .
 لكن قولي له أريد أن أكرم ضيوفك وأكون شريكة معك في الكرم والضيافة . .

 لا تقولي ( أنا دائما المبادرة ) . .  فالحياة الزوجية  و ( الحب ) ينمو ويدوم بالمبادرة . .
 ليس عيبا أن تكوني المبادرة . .  لأنه شيء تحمدين عليه . .
 فإن من صفات نساء أهل الجنة ( الودود العؤود على زوجها )
 ولا تربطي الأمر بكرامة أو نحوها .. فكرامتك أن تتخلّقي بالخلق الحسن والأحسن  ..
 
 نصيحتي لك  ..
 أن ترسلي رسالة لزوجك  فيها نوع ملاطفة . .
 ثم إذا جلست وغيّاه . . تكلّمي معه بحب وهدوء . .
 وأفهميه أنك لا تقصدين التحكّم بالضيوف بقدر ما أن قصدك أن تُظهريه بمظر يليق  وتكونين شريكة له في الكرم . .

 أستخيري الله تعالى . .
 واحرصي على حياتك . .
 وتعلّمي من كل موقف ( مهارة ) جديدة ( وخبرة ) مفيدة  . . .
 فإن من المستحيل أن تجدي ( رجلاً ) يكون لك بالمقاس والتفصيل . .

 فالحياة لذّـتها وحلاوتها في  الكفاح  والتعلّم منها حتى آخر رمق الحياة . .

 اشتركي وزوجك في قائمة ناصح البريدية وفي جوال ناصح تصلكما رسائل توعوية في العلاقة الزوجية تفيدكما في مستقبل أيام حياتكما . .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

25-03-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني