علاقة بين زوجي وزوجة أخيه !

 

السؤال

اشعر بان هناك علاقه بين زوجي وزوجة اخيه هو رجل صاحب دين ولكن هناك بعض المداخلات بينهم حيث يضحكون ويتمازحون احيانا وانا خايفه على زوجي اشعر بانه يميل لها ويستمتع بسماع اي خبر عنها نحن الحمدلله من عايله محافظة الا اننا اخاف على زوجي منها لانها جريئه معه بالكلام

22-01-2012

الإجابة

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . . .
 وأسأل الله العظيم  أن يصرف عنكما السوء والفحشاء ، ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة . .
 
 أخيّة . . .
 النساء ( نقطة ضعف عند الرجل ) .  .
 وهم ( فتنة ) . .
 وحين تكون بين الأقارب  تشتد الفتنة . .
 قال النبي صلى الله عليه وسلم : " إيّاكم والدخول على النساء " قالوا يارسول الله : ارأيت الحمو ؟!
 قال : " الحمو الموت " .
 والحمو هم أقارب الزوج  .  .
 فعلاقة المرأة بأقارب زوجها ( مظنة الفتنة )  ودخول الشيطان . .
 
 وبما أن زوجك كما تقولين أنه متدين ومن عائلة محافظة . .
 تكلّمي مع زوجك بهدوء . .
 من غير تجريح أو شك . .
 وإنما قولي له قرأت اليوم حديثا يقول ( الحمو الموت ) .. فما معنى الحديث ؟!
 وقولي له ألاحظ أن ( زوجة أخوك ) تتمادى في الكلام  والانبساط معك وأنا اثق بدينك وادبك .. لكن يضايقني تصرفها معك . .
 المقصود ان تجعلي كلامك مع زوجك  ليس  كلاماً موجهاً إليه بقدر ما هو موجه إلى زوجة أخيك وان تصرفاتها هي التي تضايقك . .
 وأنك تتمنين منه أن لا يكون عوناً لها على مضايقتك . .
 وأفهميه أن عيون الناس ناقدة . . وأنتممعروف عنكم أنكم عائلة محافظة والشيطان يكاد  يجر السوء إليكم فيسيء إلى سمعتك وسمعة أهلك . .
 المهم أن يكون كلامك بهدوء جدا . .

 الأمر الآخر . .
 حاولي أن لا تتبعي المر وتراقبي الحدث . .
 يعني لا تحاولي أن تترقبي من زوجك اي كلام أو محادثة بينه وبين زوجة أخيه . .
 روح الترقّب  يجعلك تتوترين أكثر ويزيد من الضغط النفسي عليك وربما فتح عليك باباً لسوء الظن  والشك .

 ايضاً . .
 لا تحاولي أن تظهري اهتمامك حين يتكلم زوجك عن زوجة أخيه . .  حاولي أن تغيري الموضوع لي موضوع آخر بطريقة لبقة . .
 المهم أن لا تظهري له اهتمامك بما يقول . .

 إذا استمر الوضع على ما هو عليه . .
 تكلّمي مع زوجة أخيه بكل صراحه وهدوء . .
 وأفهميها أن تواصلها مع زوجك شيء محرم بهذه الطريقة وهذا التباسط . .
 وأفهميها أن هذا يسيء إلى سمعتها وسمعة العائلة . .
 لكن لا تتعجّلي هذه الخطوة حتى تستخدمي مع زوجك أسلوب المصارحة الهادئة والحوار ، وتأخذي على نفسك  أن لا تتبّعي الأمر وتراقبيه وتبحثي عنه .

 أيضا اجتهدي بالدعاء لزوجك أن يكفيه الله شر الشرار ويصرف عنه الفتن .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ ؛

22-01-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4006

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني