بناتي لا يتعاطفن معي .. واعاني من فوضويتهن !

 

السؤال

السلام عليكم عندي 3 بنات وولد ابنتي الكبرى بلغت العام الماضي الحمدلله . مشكلتي مع بناتي اني احسهم لا يتعاطفون معي ولا حتى ان يقولو يعطيكي العافية ماما . الشيء الثاني لا يمكن ان ينظفو غرفتهم وخصوصا الكبرى فهي طوال اليوم عندها استعداد ان تبدل ملابسها 6 او 7 مرات وجميع الملابس على الارض هذا الامر بالذات سوف انجلط منه دلوني ارجوكم مع الشكر الجزيل

30-10-2011

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 واسأل الله العظيم أن يبارك لك في ولدك وبناتك ويجعلهم قرّة عين لك . .

 أخيّة . .
 سلوكيات الأبناء في مثل هذا العمر هو ( ترجمة ) و ( تطبيق )  للتوجيهات والتعليمات والتربية التي نشأوا عليها في مراحل عمرهم الأولى . .
 تربية الطفل تبدأ من لحظات عمره الأولى . .
 من مراحل  عمره ( التكويني ) - تكوين شخصيّـه وسلوكه - من خلال ما يراه ( القدوة ) ومن خلال ما يسمعه من تعليمات وتوجيهات ..

 حين يقصّر الوالدان في زرع الحب والعطف والتعاطف  في الأبناء من صغرهم فإنهم سيجنون ( الجفاء ) و ( الجفاف ) العاطفي . .
 حين  لا تتعامل ( الأم ) مع أطفالها بروح العاطفة والحب والكلمة الدافئة والتحفيز والتشجيع  والعناق والحضن والتقبيل .. من صغرهم فبالطبع  سينشأ الأطفال على  ما تربوا عليه ..

 حين يعيش الأبوان صراعاً ونزاعاً وخصاماً مستمرّاً وتخاصماً  بينهما  أمام الأولاد فذلك ينعكس على شخصيات الأبناء وسلوكياتهم في مستقبل الأيام . .

 لذلك ..
 من الحلول في هذا الموقف ..
 - ان تعيدي النظر في طريقة تعاملك أنت أولاً مع ( والدهم ) ..  وتتكلمي مع زوجك بضرورة أن تُظهروا أمام أبنائكم  التعامل العاطفي ليتعلموا منكما .
 -  ايضا أن تغيّري أنت من طريقة التعامل مع بناتك ..  ناديهم بأحب الأسماء .. دلعيهم في النداء .. مازحيهم .. صارحيهم بالحب .. قبّليهم واحتضنيهم .. اجعليهم يشعرون بقربك العاطفي .. أشبعي حاجتهم العاطفية . .  وثقي أنهم سيبادلونك هذه العلاقة العاطفيّة . .
 - حين تصنع غحدى بناتك شيئا جميلا امدحيها ..  وحفّ.يها .. قولي لها ( يعطيك العافية يا بنتي .. ) .
 - اقتني بعض الكتب والأشرطة والدورات التدريبية التي تتكلم حول ثقافة التعامل والبر بالوالدين . .  لا تجبريهم ايقرؤوا أو يستمعوا .. لكن دليهم عليها بطريقة غير مباشرة ..
 
 أمّا ترتيب الغرفة . .
 فاستعيني بوالدهم ( بعد الله ) . .  وتكلموا معهم بهدوء إلى أهميّة أن يعتنوا بنظافة غرفتهم وترتيبها . .
 لا تعوّديهم أن ترتّبي غرفتهم من بعدهم . .  اتركيهم حتى يتنبّهوا هم إلى حجم الفوضى في غرفتهم . .
 كلّمي بعض أقاربك أخوك  أختك بعض صديقاتك أن تفاجئهم يوماً ما لتدخل غرفتهم وترىاها في وضع غير مقبول وتنتقدهم بلطف .. يعني اجعليهم يعيشوا حجم المعاناة ( معاناة الفوضى ) بنقد الاخرين لهم .. وليكن هذا الأمر بالتنسيق معك .

 أكثري لهم من الدعاء . .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

30-10-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني