محتار وأعيش التناقض .. ما أرغبه من زوجتي أنا لا أمنحه لها!
 
 
أمير القلوب
 2652
  أ. منير بن فرحان الصالح
 6667
 
 
 
أنا شاب عمري 24 سنة متزوج بتاريخ 1 - 7 - 1432 هـ ، الآن أنا أعيش مع زوجتي تحت سقف واحد توجد لدي بعض الأفكار الغريبة أو المشاكل نوعاً ما ... ماقبل الزواج مدمناً لمشاهدة الأفلام الإباحية وكنت أفعل العادة السرية لتفريغ شهوتي .. قررت أن أتزوج من أجل أن أستقر وأستطيع تفريغ شهوتي وأن أتخلص من حياة العزوبية ومن أكل المطاعم ومن المغاسل الخاصة بالملابس وأن أفرغ عواطفي وإلخ .. كنت أحلم بفتاة بارعة الجمال ومثيرة بالفراش وكنت أحلم بأوضاع جنسية مثيرة وإلخ .. لكن عندما رأيت شريكة حياتي بعد عقد قراني عليها ( بسبب العادات والتقاليد ) أنصدمت وتحطمت .. لكن قلت لعلي أتأقلم مع شريكة الحياة بعد الزواج ومع العشرة .. لكن بعد زواجي عدت مرة أخرى إلى مشاهدة الأفلام الإباحية والمسلسلات الخليجية والعربية والأفلام المصرية وأصبحت أستمتع بمشاهدة النساء ومفاتهنن . يبدو أنني سوف أعترف بأنه يوجد لدي نوع من أنواع التعلق بالصور .. لكن أنا في حيرة من أمري أنا أحياناً أرى زوجتي قبيحة .. أحياناً أستغني عن الجماع مع زوجتي وأذهب أمارس العادة السرية . أنا أريد حلاًّ للأمور التالية : كيف أتخلص من التعلق بالصور . ؟ كيف أقتنع بزوجتي ، أنا لا أريد أن أخسرها .؟ كيف أقتنع بإن الممثلات والفنانات هم جميلات بالمكياج والإضاءة أما بالحقيقة ربما هم قبيحات ؟ كيف أتخلص من العادة السرية .؟ كيف أكون سعيداً مع زوجتي ؟ كيف أتخلص من شعوري بأن رائحة فم زوجتي كريهة .؟ هل تعلم أنني متناقض ؟ أقول لك كيف ؟ وأناني .. أنا مدخن وبنفس الوقت أشعر أن رائحة فم زوجتي كريهة ؟ لماذا لا أوجه نفس الشعور بأن زوجتي تشعر بإن رائحة فمي كريهة .؟ سواء كانت من خلو معدتي من الطعام أو إهمالي وعدم إعتنائي بنظافة فمي أو من رائحة الدخان الكريهة ؟ إذا لديك اجوبة لأسئلتي فأنا بحاجة ملحة لها .. أنا في بداية الطريق للقضاء على هذه الأفكار ؟ ألا يكفي أعترافي بوجودها و رغبتي بالتغيير إلى الأفضل والأحسن .؟ أخيراً أشعر بإن الله عز وجل يعاقبني بعدم التأقلم مع زوجتي بسبب نظرتي إلى الحرام وعدم غض بصري ؟ وأيضاً أشعر أن لدي الحلول ولا أستطيع تطبيقها ... لماذا لا أدري ؟
 2011-10-03
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 واسأل الله العظيم أن يهدي قلبك ويشرح بالإيمان صدرك ، ويقبلك ويتقبّلك ويعطيك خيرا ويملأ قلبك فرحا وسروراً بحبه ورضاه . .

 أخي الغالي . .
 كم هي جميلة روحك الطيبة . . 
 روحك الشفافة . .
 ونفسك اللوّامة . .
 كم هو جميل في الإنسان إحساسه بأنه يجب أن يتغيّر . .
 يجب أن  يجعل نقطة نهاية لبعض العادت السلبيّة في حياته . .
 وجود هذا الشعور وهذا الاحساس .. هو نقطة انطلاق .

 أخي الكريم . .
 تساؤلاتك كلها . .  قد لخّصتها أنت في سؤال أخير . .
 وفي الحقيقة هي مشكلتك تكمن ها هنا . . 
 في آخر سؤال وضعته . .
 حين قلت (  أشعر أن لدي الحلول ولا أستطيع تطبيقها ... لماذا لا أدري ؟! )
 نعم . . في الواقع أنت تعرف الحلول . .
 لكن تقول ( لا أستطيع تطبيقها ) . .
 اسمح لي أن اعدّل قليلاً في كلمات سؤالك واصيغ سؤالك بطريقة صحيحة ( أشعر أن لدي الحلول ولا أريد تطبيقها .. ؟! ) !!
 هل لاحظت الفرق بين ( لا استطيع ) و ( لا اريد ) !!

 أخي . .
 نحن أحيانا نمارس عادات سيئة وسلبية ونألف عليها . .
 ولأننا ألفنا عليها فترة من الزمن . .
 ولأنها عادات   تشبع حظّ ( الهوى  ) فينا ونزوة ورغبة . .
 فحينها يحصل صراع داخلي  . .
 صارع بين ( القيم ) وبين ( الهوى ) . .
 تتحرك فينا نوازع الفضيلة والفطرة الطيبة لتجلدنا بسياط تأنيب الضمير . .
 وفي نفس الوقت  تتحرك نوازع ( الهوى ) . .
 ولأن داعي الفضيلة وتانيب الضمير هو الأقرب لفطرة الانسان . . فإنه يلزمنا ويجبرنا أن نلتفت إلى هذا التأنيب .. وفي نفس الوقت النفس معلقة بـ ( الهوى ) و ( المتعة ) !
 فحينها نقول ( نحن لا نستطيع ) . .  والواقع أننا ( لا نريد ) !!
 نحن فقط نقول ( لا نستطيع ) لنخفّف  سياط تأنيب الضمير . .
 نعم . .  نقول عندنا حلول .. وحاولت وحاولت ولكنّي لم أستطع !!
 ( لم أستطع ) هذه هي في الحقيقة أنني ( لم أُرد ) . .
 
 لذلك تأكّد ان الحل في حروف ثلاثة . .
 نعم . .
 ( قرّر ) . .
 الحل أن تقرر ..
 تقرر أن تتغيّر . .
 تقرر أن تترك الممارسة ..
 أن تترك التدخين . .
 نعم . .  فقط ( قرر ) . .
 ألا ترى أن إذا دخلت الصلاة تركت التدخين !
 مالذي يمنعك ان تدخن وأنت تصلي ؟!
 مالذي يمنعك أن تمارس العادة السريّة وانت بين الناس ؟!
 بل مالذي يمنعك أن تمارس العادة السرية  أمام زوجتك ؟!
 نعم ..
 لأنك لا تريد أن تدخن وأنت في المسجد . .
 لا تريد أن تمارس أمام الناس . .
 
 هل تعرف ما هو الفرق بين أن ( تريد ) وبين أن ( تتمنى ) !
 المنيات هي كالمخدّر ..
 الأماني تخدّر الهمّة والعزيمة . .
 لكن ( الإرادة ) تعني أنك تقوم بخطوات عملية حقيقية في التغيير .
 الإرادة عمل . .
 والأماني كسل . .
 
 ومع هذا أنا ابشرك بقول الله : " إن يعلم الله في قلوبكم خيرا يؤتكم خيرا مما أُخذ منكم ويغفر لكم والله غفور رحيم " .
إذان البداية تبدأ /ن :
 1 - الصدق مع الله .
 وان يكون في قلبك الارادة الصادقة ، التي دافعها ( تعظيم الله ) . .
 لأن الله يريد منك أن تكون عفيفاً طاهرا . .
 لأن الله يحب منك ان تكون عفيف النظر عفيف السمع واللسان . .
 نعم .. الإرادة الصادقة تتحفّز بتذكيرها بـ ( حب الله ) و ( تعظيمه ) . .
 من الأعظم حبا في قلبك .. ( الله ) الذي يعطيك ولا يزال يمنحك ويعطيك .. أم ( هواك ) وشهوتك التي تسلب منك لذّة الحياة . .  هواك الذي  تعيش معه ساعة لذة ودهراً من الألم والهمّ و الغم !!
 صدقني ينتصر في قلبك من كان أعظم حباً . .

 2 - إذا حصلت الارادة الصادقة ..  فثق تماما بمعونة الله لك .
 ومن كان الله في معونه ماذا عساه أن يصعب عليه .. والله العظيم القدير في معونته ؟!
 إذن الآن ابدأ خطوات جادة في التغيير . .
 قد تكون خطوات قاسية . .  قد تقول إنها ( صعبة ) .. لكن تذكّر أنها مهما كانت ( صعبة ) إلاّ أن هناك ( الأصعب ) وهو أن تقضي حياتك على مثل هذا التيه والهمّ والألم النفسي إلى متى ؟!
 إذن ابدا خطوات عمليّة :
 -  الصلاة حافظ عليها في اوقاتها ومع جماعة المسلمين .
 - تكلّم مع إمام المسجد او مع بعض الخيار في الحي من الدعاة والناس الطيبين وأخبره أنك تريد من يعينك على الطاعة . .  تريد من يعينك على الصلاة .. تريد من يعينك على حضور مجالس الذّكر .. لا تقل ( أخجل ) .. تذكّر أن لكل ( تغيير ) ثمن !
 - تخلّص  نهائيا من القنوات غير المحافظة ، واستبدال جهاز الاستقبال ببعض الأجهزة التي   لا تبث إلاّ قنوات محافظة .
 لا تقل أعمل ( تشفير ) . .  قلت لك  اتخذ قراراً جريئاً  .. ( التشفير ) غير عملي .. لكن استبدل  جهاز الاستقبال ببعض الأجهزة التي لا تعطي مجالاً أن تستقبل من خلالها أي قناة غير محافظة .
 - تخلّص من الـ ( سي ديات ) أو الصور أو الايميلات أو المواقع أو البرامج التي تفك الحجب  تخلّص منها نهائيّاً . .
 بل إذا لزم المر تخلّص من خدمة ( الانتر نت ) نهائيا  . .
 تذكر لا تقل ( صعب ) !
 هناك ماهو ( اصعب ) !
 - قرر أن تترك الدخان . .  استبدله بعود السواك .. راجع عيادة مكافحة التدخين .. سيساعدونك  على تركه ..
 0- استبدل صحبتك بصحبة صالحة . .
 تجنّب أصحاب السوء أو اي صاحب يمكن أن يجرّك إلى شيء  من الماضي !

 3 - حتى العادة السريّة . .
 هي عادة مرتبطة بـ 0 المثير ) و ( المهيّجات الجنسية ) من صور أو افلام . .  غذا قطعت هذه المهيّ<ات ستجد نفسك تتحسّن كثيرا . .
 وإن غلبتك نفسك . .  فحاول أن تمارسها بيد زوجتك . . ما المشكلة ؟!

 4 - أكثر من الاستغفار . .
 فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من لزم الاستغفار جعل الله له من كل همّ فرجا ومن كل ضيق مخرجا ومن كل بلاء عافية " .

 5 - اتفق مع زوجتك . .
 أن كل ليلة قبل النوم تقرءا جزء من القرآن .. وتصليا الوتر معاً . . 
 اجعل من أهداف حياتك أن تختم القرآن كل شهر مع زوجتك بمثل هذه الطريقة ...
 نهائيا لا تترك وردك من القرآن . .  لأن القرآن ( روح ) .  .
 اجعل لك حظ من القرآن لا تتركه أبداً . .
 اجعل في سيارتك في بيتك بعض أشرطة القرآن .. استمع إلى القرآن باستمرار ..

 6 - زوجتك . ..
 صدقني ستكون أجمل امرأة في عينك . . حين تبدأ أنت في التغيير . .
 ومهما توقعت أن الحل هو في تغيير ( الزوجة ) فصدّقني مهما غيرت امرأة وامرأتين وثلاثة . . فإنك لن تشعر بتغير الحال عليك . .
 التغيير يبدأ من عندك . .
 من ذاتك . .
 فقط كن جريئا في التغيير من حالك .. ستجد أن حياتك أفضل .

 7 - قاوم ضعفك  ..
 في لحظات الضعف امنح نفسك فرصة للمقاومة . .
 كلما راودتك نفسك أن تفتح ملفا سيئا أو تنظر إلى حرام .. قم توضأ .. قم صل واركع ركعتين  وانطرح بين يديه وقل : يارب طهر قلبي وأعنّي على نفسي .
 لا تخلُ بنفسك مع حاسوبك . .
 لا تستسرسل مع أي فكرة سلبيّة . .

 8 - تكلّم مع زوجتك بلطف .. اطلب منها أن تكون عوناً لك ..  بشّرها أنك تريد أن تغيّر من بعض العادات التي تعوّدت عليها وهي عادات سلبيّة . .
صارحها بما تريد منها بدفئ ..
 قل لها تعتني بنظافة فمها . .
 قل لها تعتني بزينتها وجمال لبسها . .
 اشترِ لها من الملابس ومستلزمات التجميل والزينة ما تحب أن تراه على زوجتك . .
 وتجمّل لها أنت ايضا . .
 لأنه وكما تحب منها هي تحب منك !

 أكثر لنفسك من الاستغفار . .
 مع الدعاء . .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

2011-10-03
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 177
2016-08-06
عدد القراءات : 3680
2010-02-03
 
 

السعادة في الحياة الزوجية ..لن تكون فقط حين تجد ( الرفيق )المناسب إنما عندما تكون أنت ( أيضاً )الرفيق المناسب .
من قام بالفرائض حقاً عشق النوافل صدقاً لذلك يقول الحق سبحانه في الحديث القدسي " وما يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه "
تشاجر طفلان فتدخل الأبوان .. تصالح الطفلان ، وتقاطع الأبوان ! قال ناصح :صغاربـ ( عقول ) الكبار ، وكبار بـ ( عقول) الصغار !
تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
جمالية مداعبات غرفة النوم في : - استشعار أنها عمل صالح . - التجديد و نفض الروتين .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
2162
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
830
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
376
معرض الصور
84
الاخبار