طول فترة الملكة .. تثير فيني الغيرة والمعاناة !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وفقكم الله وسددكم أنا شاب عمري 23 سنة, طالب بالجامعة ، خطبت ابنة خالي في شهر 12 العام الماضي, شهر ذي الحجة ، وقد طالت فترة الملكة بسبب أن الفتاة تدرس في جامعة الملك سعود, ولن تتخرج الا شهر 7 من العام القادم ، وبصراحة أني أعاني الكثير خلال هذه الفترة, أصبحت فترة الملكة لا تطاق, لعدة أسباب. أولاً: طول فترة الملكة, فهي تزيد عن السنة والنصف . ثانياً: الفتاة تدرس في الرياض, وأنا أدرس في أبها, فبعد المسافة يؤرقني كثيراً كثيراً ويزيد من أوجاعي . ثالثاً: غيرتي عليها, وقد زاد الطين بلة هو سفرها مع أهلها إلى دبي, الفتاة دينة ومحافظة, وكذلك بيتها, ولكني أخاف عليها من الافتتان . وبصراحة, لقد أصبحت في دوامة لا تنتهي من الحالة النفسية السيئة, الفتن تعصف بي ليل نهار, وأرى زوجتي ولا أستطيع الزواج بها ، مع أن وضعي المادي جيد, فالوالد أعطاني دور كامل أسكن فيه وأعطاني كذلك راتب شهري ، ولكن لا تزال النقاط التي سبق وذكرتها في الاعلى تمثل لي عبئا نفسيا كبيراً, ولا أخفيك, أخشى أن تؤثر على تحصيلي الدراسي أفيدوني جزاكم الله خيرا

05-09-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لك وعليك وان يجمع بينكما على خير . .
 
 أخي الكريم . .
 الزواج مسؤولية وأمانة ،  ولنه كذلك فإن الشاب بحاجة إلى أن يتعوّد على المسؤولية ويُدرك ما هي طبيعة الحياة الزوجية وثقافة التعامل مع الحياة الجديدة .
 فترة الملكة هي فرصة لكلا الزوجين أن يعرف بعضهما الآخر ..
 فرصة أن يكتسب الانسان مهارات للتعامل مع الطرف الآخر . .
 فرصة غلى أن يراقب نفسه وسلوكياته ومعرفته وثقافته  في أمور الحياة الزوجية ، وفرصة لتطوير الذات . .
 لذلك مهمّ جداً أنتحرص على حضور دورة تأهيلية للمقبلين على الزواج  . .
 مهم جداً أن تقرأ كثيراً في أمور الحياة الزوجية وثقافة التعامل مع ( الأنثى ) و ( الزوجة ) .
 مهم جداً أن تتعلم المسؤولية ولا تهتمد في حياتك الجديدة على أحد كائنا من كان . .
 ولا أقول لا تستفيد من أحد .. لكن أقول لا تعتمد في بناء حياتك الجديدة على أحد حتى ولو كان ( والدك ) ..
 شيء جميل أن تبدا حياتك بعصاميّة وتستفيد من توجيهات والدك ومساعدته لك .. لكن بلا اعتماد .

 أخي الكريم . .
 حين عقدت على زوجتك .. أعتقد أنك عقدت عليها والأمر واضح بينك وبين أهلها في أن فترة الملكة ( ستطول ) .. واعتقد أنك وافقت على ذلك .. فلماذا الآن تشكي ( طول الفترة ) والأمر قد تمّ برضاك ؟!
 نعم ..  كتوجيه إرشادي لا أؤيّد طول فترة الملكة بين الطرفين .. لكن ما دام أن الأمر قد تم بالاتفاق بينكما فأعتقد ليس من الحكمة أن تخرق الاتفاق  لمجرد اندفاع عاطفي او ( تهوّر ) في الغيرة . .
 كون انها تسافر  .. ما المشكلة ؟!
 الفتنة قد يُفتن الإنسان وهو في قعر داره . .
 العبرة أنك اخترت زوجة تثق بدينها وادبها وحيائها . .
 فلا معنى إذن أن تراودك شكوك أو ظنون بأمور  لا يستفيد منها إلاّ الشيطان . .
 وما دام أنها من اسرة طيبة ، وذات أدب ودين .. فلا تُلق نفسك بهذا التفكير . .
 كل ما عليك ان تنمّي فيه روح الثقة ..
 تنمّي فيه روح المراقبة لله تعالى . .
 وتنمّي في نفسك حسن الظن  وضبط مشاعرك واندفاعاتك الوجدانيّة . .
 الغيرة لا تعني ( الشك ) و ( سوء الظن )  ..
 الغيرة هي سياج الحب . .
 الغيرة .. تنمّي الحب وتجمّله وتزيّنه . .
 لكن حين تكون الغيرة ( شكّاً )  و ( سوء ظن ) فهي ليست غيرة ممدوحة .

 أخي الكريم . .
 صنْ نفسك بمراقبة الله . .
 واحرس أفكارك  من التفكير في الهوى والشهوة ..
 واضبط سلوكك ..
 وانشغل بما يبني شخصيّـك  ، ويبني وضعك الاجتماعي ، وحينها لن تشعر بطول الفترة .
 
 واكثر من الاستغفار ..
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

05-09-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني