زوجي خجول منطوي .. لكنه طيب القلب

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته عندي بعض المشاكل مع زوجي ، فزوجي خجول ولايعرف كيف يتعامل معي مثل القبله لا يحب ان يفعل ذالك ابدا واشياء كثيره ؟ وايضا يجلس شهرين ثلاثه واكثر ماعنده مشكله واذا طلبت منه ذالك يصدني وينكسر قلبي ويعتصر الما ؟ انسان غير اجتماعي ابد ، ولايحب السفر ولا الخروج خارج المنزل ولا الرحلات البريه ؟ لا يصلي في المسجد بس يصلي في البيت ؟ كثير من تصرفاته لا تعجبني طباعه تتختلف عني لكن نجتمع في شي واحد قلوبنا طيبه ونحب الخير ياليت القى احد يوجهني ويوجهه .

22-07-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
 وأسأل الله العظيم أن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة ، وان يرزقكما قرّة العين ببعضكما . .
 
 أخيّة . .
 هناك شيء طبيعي لابد ان يدركه كل زوجين . .
 وهو أن ( الذكر يختلف عن الانثى ) على وجه العموم . .  وفي نفس الوقت لكل إنسان طبيعة ونمط وطريقة تختلف عن الطرف الآخر .
 ولذلك ليس واقعيّاً أن تتوقع الزوجة من زجها أن يكون كما تتمنى ، وليس واقعيّاً أن يتوقّ‘ الزوج من زوجته أن تكون كما يتمنى هو منها !
 الحل هو في الاقتراب . .
 كل طرف يحاول أن يقترب من نمط وطبيعة الآخر ورغباته وحاجاته . .
 
  بعض الزواج ربما نشأ في أسرة غير اجتماعيّة ، او اسرة تعاني من بعض الضغوطات الاجتماعية والنفسيّة فتتشكّل نفسيّـه بمثل هذا الشكل  ( انطوائي  ، خجول ، غير اجتماعي )  هكذا نشأ فمن الصعوبة تغيير  هذا كله في ظرف شهور  .. بل الأمر يحتاج إلى وقت وجهد وصبر .

 أمّا الخجل في المداعبات . .
 فما دام أنك تعرفين من زوجك هذا الخجل . .  فهذا شيء يدعوك غلى أن تبادريه أنت بالقبلة والاحتضان والمداعبة التي تشتهينها . .
 نعم قد تجدين منه صدّاً .. هو لا يصدّك لأنه لا يريدك .. هو يصدّك ( خجلاً ) وليس عدم رغبة .
 لذلك الحل ليس هو ان تنصدمي وتعتصري ألماً بقدر ما تكوني لبقة وتعاودي المرة بعد المرة لكن بطريقة هادئة لبقة مرحة . وذلك لأنك تدركين أن زوجك يصدّك خجلاً . . .

 أحسني التجمّل لزوجك . .
 في لباسك وعطرك . . ودفئ الكلمات . .
 راسلي زوجك على ايميله ببعض الاطروحات والمواضيع التي تتكلم حول بعض المفاهيم والحاجات بين الزوجين مما ينبغي تلبيتها .
 راسليه ببعض المقاطع الصوتية المؤثرة التي تتكلم حول عظمة الله وعظمة الصلاة واهمية الصلاة في جماعة المسجد . .
 لو استطعت أن توعزي إلى إمام مسجد الحي أن يكوّن علاقة مع زوجك ويكون له عوناً على نفسه .
 استثمري طيبة زوجك في تنمية الروح الايمانية عندك وعنده وتعاونا على  بعض المشاريع الايمانية بينك وبينه .

 أكثري له من الدعاء . .
 مع الاستغفار . .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛  ؛

22-07-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3999

الإستشارات

868

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

429

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني