زوجي لا يملّ من تكرار المعاشرة .. حتى أصبح مملاًّ
 
 
نرمين
 2330
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4087
 
 
 
كيف اتعامل مع زوجي فهو لايمل الجنس صباحا وليلا من دون ان أجرحه ؛ مما شكل لدي روتينا مملاًّ ، أرجو إفادتي بخصوص هذا الموضوع؟
 2011-05-24
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يديم بينكما الحب والودّ ويمتعكما بالصحة والعافية . .

 أخيّة . .
 حقيقة هناك الكثير من الزوجات يتمنون من أزواجهنّ هذه النعمة العظيمة . وذلك لن الغريزة فطرة في الانسان سواء في الرجل أو المرأة .
 وكون أن زوجك يحب كثرة المعاشرة  ، فهذا أمر  خلقه الله عليه ، فإن الله خلق في بعض الرجال قوّة في الرغبة الجنسيّة وحبّاً لها . .  وما دام أنه يبذلها في الحلال فهذا  خير وبركة .

 ولأجل أن يكون هناك طعم للمعاشرة بين الزوجين . .
 - حفّزي نفسك للمعاشرة  باستشعار أنك تقومين بعمل صالح ، وعمل بر تتقربين به إلى الله . فهل يرضيك ان تتقربي إلى الله بعمل  بشعور الملل ؟!
 نعم هو عمل صالح لأن النبي صلى الله عليه وسلم يقول : "  وفي بضع أحدكم صدقة "  فأكثري من الصدقة عن نفسك واستمتعي . .  لاحظي معنى ( الصدقة ) وقيمتها عند الله .

 -  كلّمي زوجك أن يكون بينكما مداعبة وملاطفة . .
 وابدئي أنت بهذا الأمر  بالمداعبة والملاطفة  قبل الجماع . .

 - ثقّفي زوجك فيما يتعلق بحسن المعاشرة وجمالها . .
 وراسليه ببعض المقالات المفيدة في ذلك واستفيدي من هذا الموضوع :

 http://www.naseh.net/index.php?page=YXJ0aWNsZQ==&op=ZGlzcGxheV9hcnRpY2xlX2RldGFpbHNfdQ==&article_id=NTE0&lan=YXI=

 -  حين لا يكون لك رغبة في الممارسة . . تمنّعي منه بلطف وابتسامة . واستأذنيه في أن تكون الممارسة هذه المرة بطريقة غير الجماع . .
 فإن اصرّ فهذا حقه . .  فلا توافقيه بروح الملل لكن بروح المتعة والقربة إلى الله .

 -  ربما أنكما في بداية حياتكما الزوجيّة .  فهذا شيء طبيعي . وكل ما في الأمر أنها مرحلة  وسيخفّ  الأمر  فيما بعد .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ ؛

2011-05-24
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 1660
2014-11-26
عدد القراءات : 4287
2010-05-28
عدد القراءات : 4004
2010-01-28
 
 

من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
التعاون الإيماني بين الزوجين(قراءة للقرآن، صلاة ، صدقة) مشروع لنماء الودّ والألفة. وحظّ وافرمن بركة دعاء الحبيب صلى الله عليه وسلم لكما بالرحمة (رحم الله - رجلاً /امرأة - قام من الليل فصلّى ثم أيقظ زوجته فإن أبت نضح في وجهها الماء).
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!
ليس من الرجولة ! أن تخبّئ رومانسياتك،وتواري دِفْئ نظراتك ،وتكوي بنار (كلماتك)..أهل بيتك.بينما على صفحة (تويتر)..كلّما لاح لك خيال(أنثى) تغرّد برومانسيّة..أنّي أشم رائحة عطرك من بين كلماتك..!!
زوجتك .. تركت أباها وأمها وأخاها ، وجاءت بين يديك .. فلتجد فيك رأفة الأب ، وحنان الأم ، ورفق الأخ . لتكون لك سكناً

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
5498
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3921
الإستشارات
844
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
77
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
393
معرض الصور
84
الاخبار