أعيش مع اهل زوجي ووالدته تقسو عليّ

 

السؤال

انا اعيش مع اهل زوجي مع ام واخوين واحد منهم متوحد طبعا من 8سنوات ودائما تحصل مشاكل بينا بسبب امه وتحكمها في البيت مع انه يدفع الإيجار والشغالة ولا يقدر يطلعني إلا بعد اخذ الموافقة عموما انا مالي راي في البيت ابدا حتى تسأل الشغالة عنى اكلت ولا وش قاعدة اسوي في المطبخ حتى روحتي لهلي تتدخل فيها مع اني ام لبنتين واذا غلطت على وسبت وشتمت ازعل ويرجعنى كانه انا اللي غلطانه بصراحه مليت حتى اخوانه الي برا يعرفون بالمشاكل بسبب امه ماإذا افعل هل اطلب الطلاق مع انه يقول انه بياخذ بناتي ولا اقدر اشوفهم

02-05-2011

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يديم بينكم حياة الودّ والرحمة  ، ويصرف عنكما السوء وأهله . .

 أخيّة . .
 حقيقة اهنئك أخيّة . .  لأن الله منحك باباً مشرعا من أبواب استئلاف قلب زوجك ..
 إنه ( باب الأم ) .. نعم ادخلي قلب زوجك من باب ( والدته ) . .
 شيء طبيعي ان يكون طبع الم انها تريد أن تكون الآمرة والناهية لنها ( ام ) وهي ( اكبر ) من في البيت . .
 شيء طبيعي  . .  أن يستأذن زوجك من أمه كل ما خرج أو دخل . .  هذا شيء لا يعيبه بقدر ما ينبغي أن يكبر في عينك لنه يقدّر وجود والدته .
 صدقيني  لو وقفت نفس موقف ( امه ) في مستقبل الأياتم ستجدين في نفسك انجذاباً  لمثل سلوكها   أن تحبي من ابنك أن يخبرك ويستأذنك . .

 الأم تشعر تجاه زوجة ابنها انها امرأة تكاد تاخذ منها فلذة كبدها . .
 لذلك حاولي أن تشعريها بالأمان . .
 لا تضخّمي مواقفها معك . .
 ابتسمي في وجهها دائما . .
 كوني مبادرة لي عمل أو شأن في البيت . .
 صارحيها بحبك ..
 استشيريها في بعض أمورك ..
 حسسيسها بذاتها ووجودها . .
 تعاملي معها بأسلوب الهدية والكلمة الطيبة . .
 بهذه الطريقة أنت تتألّلإين قلبها وفي نفس الوقت قلب زوجك .
 فقط غيّري فكرتك تجاه والدة زوجك . .
 اعتبريها ( امك )
 التمسي لها العذر في كل موقف . .
 أشعري نفسك انك في ( عمل صالح ) وبعض الأعمال الصالحة فيها نوع مشقة وتكليف فالصبر على العمل الصالح من أفضل أنواع الصّبر .
 استاذنيها بكل هدوء إذا غربت في الخروج ..
 حتى حين تريدين زيارة أهلك استأذنيها ..
 ابلغيها سلام أهلك عليها . .

 أخيّة . .
 أبداً لا تتوقعي من زوجك أن يأتي يوم ويلوم أو يعاتب أمه . .
 لذلك تجنّبي أن تشتكي والدته  إليه ..
 لا تقولي أمك فعلت وفعلت . .
 لا تضعي زوجك في زاوية ضيقة بينك وبين والدته ..
 لأنه حين تضيق به الزاوية سيختار أمه مهما كانت مخطئة . .
 أعيني زوجك ليكون ( حكيماً ) بينك وبين والدته وليس أن يكون ( حكماً ) !!
 اشعري زوجك بحبك لوالدته ..
 صارحيه بحبك لها ..
 أخبريها انك استمتعت هذا اليوم معها . .
 هو بطبيعة الحال سينقل مثل هذاالكلام لها . .  وسيكون باب خير  لقلبها عليك وحنانها عليك ..
 فقط فكّري بطريقة مختلفة . .
 وابدئي معها التعامل لكن بطريقة أخرى . .

 أكثري لنفسك ولها ولزوجك من الدعاء . .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

02-05-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني