زوجي .. له صديق سوء وقد تغيّر عليّ

 

السؤال

السلام عليكم ...انا امراه متزوجه منذ11سنه والحمدلله وعندي 4اطفال وتزوجت زوجي وهو في ظروف اعاقة ،،،وانا سعيده معه حتى هذا العام ،،لقد تغير مسار حياتنا معا بشكل فضيع حتى اني تعبت من تصرفاته ووجهته ومشكلتي تكمن في صديقة الاستغلالي استغلة شر استغلال يطلب من مال وان يوصله لاهلة فهو في مدينه واهلة في مدينه ،وزوجي مبسوط وسعيد وفي بعض الاحيان يعرض هو عليه المال ويخبره كم يبقى في الحساب قبل ان يسحبة ،واذاطلب الاطفال شئ قال ماعندي ،،،اه اه والله حالتي صعبة اشعر احيانا انه مسحور من هذا الرجل ،او انه ماسك علية ذله،، وهذالشخص نفسة عرفة على بنات في المسنجر والجوال ،،،والله يستر من الخفايا ...اصبحت لااثق باحد حتى اقرب الناس ،اشعر ان مافي احد يحبني ولا زوجي اخراملي ،،،وعلاقتنا الجنسية في السنه حسنه ،،يعني بعد كل كم شهر وانا صابره اقول يمكن من اعاقتة ،،،وماابي اجرحه اخاف يزعل ،،،ومن كم يوم شفته يسوي حركات غريبه وهوبينام ،،طلع يمارس العاده السرية ،،والله كانت صدمه وانا الي كنت محزني ،،،وذحين افكر في الانفصال من تعبي صارلي كم شهر الضغط مو ثابت دايم منخفض وهو ماهمه ؟؟؟؟ارجوك ان تبدي على نصيحتك يادكتور باسرع وقت ؟؟؟وابغى رقم جوالك اتواصل افضل ؟اسفة اللهجه عامية بس من غلبي وششششششكر

28-04-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة ويصرف عنكما السوء وأهله .

 أخيّة . .
 في الحياة الزوجية يحصل بعض الفتور في العلاقة بين الطرفين ، وفي بعض الأحيان يحصل بعض النّفور . .
 
 ومثل هذا الفتور  أو النفور يكون سببه إمّا أن يكون هناك نوع من الاهمال من أحد الطرفين في اجذتاب الطرف الآخر وصناعة الاغراء له سيما الزوجة لزوجها بحسن تعاملها ولطفها في الكلام والحوار والاشتياق .
 وقد يكون السبب الافراط في الذنوب والمعاصي  فإن للذنوب والمعاصي  اثر على العلاقة بين الزوجين . .
 والأهم في ذلك ( العناية بالصلاة ) ..
 كيف هو حالك أنت مع الصلاة . .
 وكيف حال زوجك مع الصلاة ..
 لأن النبي صلى الله عليه وسلم يقول : " تعرف على الله في الرّخاء يعرفك في الشدّة "
 فمن كانت علاقته مع الله في ايام الرخاء والسعادة علاقة قويّة فإن الله يكون له عوناً في ايام الشدّة والبلاء والأيام الصعبة .

 تحاوري مع زوجك بهدوء ..
 ذكّريه بمسؤوليّته امام الله . وخوّفيه بالله . وان ما يفعله معك قد يقلبه الله عليه في أهله من أخواته أو حتى بناته في مستقبل الأيام .. وحتى التباسط مع النساء  والعلاقات الهاتفيّة قد يبتليه الله تعالى بذلك في أهله  لأن الأعراض ( دين وقضاء ) وكما تدين تُدان .
 
 إذا لم يكن هناك فرصة او كان لا يعطيك فرصة للتحاور المباشر معه .. راسليه على ايميله  برسالة  لغتها راقية تعبق بالحب  ، وفضفضي فيها كل همومك له وانصحيه وذكريه بالله .
 راسليه على ايميله ببعض المواقع والراوبط والمقاطع المؤثرة ..
 واستفيدي في ذلك من المواقع الزوجية كموقع ناصح وبالموقع الوعظية كموقع طريق التوبة ونحو ذلك .

 صارحيه بحاجتك الغريزية منه ، وافهميه أن هذا حق لك ، وان تفريطه في ذلك يعرضك للفتنة ، وفي نفس الوقت احرصي أنت على صناعة الاغراء له بلباسك ولطفك في الكلام وحسن استقبالك له .

 لا تكثري عليه من الاسئلة التحقيقية .. اين كنت ومع من ولماذا وخذنا معاك .. و .. و ...
 أشعريه بنوع من الحزم في التعامل معه ، وفي نفس الوقت احرصي على أن لا تقصّري في واجباتك الخرى تجاهه وتجاه بيتك .

 لا ازال أكرر عليك استعيني على أمرك بكثرة السجود فقد قال الله تعالى : " واستعينوا بالصبر والصلاة "

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ ؛

28-04-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني