أخي يسرق المال من البيت !
 
 
ام سالم
 2258
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4221
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الله يعطيك العافيه دكتور عندي مشكله اخي يسرق من البيت المال من امي واخواتي بشكل متكرر . . . حتى ابي يريد حل كيف نتعامل معه
 2011-04-23
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يصلح شأن أخيكم ويهدي قلبه  .. .

 أخيّة . .
 رسالتك فيها نوع اقتضاب . .   لم تذكري اخوك في أي مرحلة عمريّة .
 ثم هل الذي يحصل من أخيك هو أنه يأخذ المال بمعرفتكم لكن بدون إذن ..
 أو أنه يختلس المال خلسة !

 عموماً أخيّة . .
 الابن ( الذي لا يزال في عمر الطفولة ) 6 - 13 سنة . .  في هذه الفترة عادة يسرق الطفل  فقط لأجل تلبية بعض حاجاته التي ربما يشعر أنه محروم منها .
 لذلكم نأ فضل الطرق  لحمياته من السرقة . .
 محاورته ومصارحته بهدوء بأن هذاالأمر لا يحبه الله . والمفترض أنه غذا أراد شيئا أن يقول اريد كذا وكذا . .  وعلى والدك وأخواتك إذا كان هناك استطاعة أن لا تبخلوا عليه سيما   بمصروف ( يومي مدرسي ) يتناسب مع مرحلته العمريّة .
 الحرمان يؤجّج فيه نوع من الشعور بالاحتقار والتحقير  ، وانه سيكون مثار سخرية من الاخرين لذلك هو قد يتجرّأ ويسرق .

 لكن الشاب  البالغ  إذا اعتادت يده على سرقة المال  من البيت فهذا مؤشّر خطير أنه ربما يتسخدم هذا المال في الاضرار بنفسه  فيمخدرات أو نحو ذلك .
 لذلك أهم ما يمكن به معالجة هذه المشكلة ..
 - المصارحة معه  وبهدوء .
 -  تحريز المال في البيت في مكان آمن يصعّب عليه من مسألة الاختلاس والسرقة .
 -  معرفة أين يذهب بهذاالمال .
 - توجيهه إلى أن يبحث له عن عمل .
 الحزم معه إن تكررت منه السرقة . مع التنبيه عليك وعلى اخواتك أن تحرزوا أموالكم في أماكن مأمونة  وتثقون - بإذن الله - أنه لا يستطيع الوصول إليها .

 أسأل الله العظيم أن يهديه ويصلح شأنه .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

2011-04-23
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 3672
2010-01-26
 
 

تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
أنوثة .. المرأة الحقيقية هي:التي تحب أن تتدفأ بحنان رجل أقوى منها، فتكون له مكملاً لا تابعاً،لا أقوى من شخصيته، ولا أدنى من كرامتها.
إذا خفضت المرأة صوتها فهي تريد منك شيئا وإذا رفعت صوتها فهي لم تأخذ هذا الشئ.أن تفهم زوجتك أفضل من تضييع جهدك في البحث عن غيرها
قولي لزوجك بدفئ : أتمنّاك زوجي في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
(حتى تذوقي عسيلته ويذوق عسيلتك). إذا كنتما في (العسل ) فمن الذوق أن لا يعجل بعضكم على بعض .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
6082
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3896
الإستشارات
834
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
378
معرض الصور
84
الاخبار