حياتي مستقرة مع زوجتي .. لكني أرغب بالتعدّد !
 
 
عبدالله
 2173
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4823
 
 
 
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته انا شاب ابلغ من العمر 30 عاماً ولدي طفلين ومتزوج منذ ست سنوات ولله الحمد والمنه اعيش حياه مستقرة وزوجتي ملتزمه ومحترمه ولكن ارغب في التعدد بشوق شديد هل تنصحني بالتعدد
 2011-03-21
 
 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لك فيما وهبك ويديم بينك وبين زوجك حياة الودّ والرحمة . .

 أخي الكريم  . . .
 حين تسألني : هل تنصحني بالتعدّد . . !!
 فالتعدّد  في أصله ( عمل صالح ) وشريعة عظيمة من شرائع الاسلام وآية عظيمة من الآيات الدالة على وحدانية الله  سبحانه وتعالى .
 مما يعني أن مسألة ( هل تنصحني بالتعدّد ) هي مسألة تحّددها أنت لنفسك على ضوء ظروفك وواقع حالك .

 لكن اسمح لي هنا أن أسألك :  لماذا تريد التعدّد ؟!
 إذا كان للاستقرار .. فأنت في الواقع تذكر أن حياتك مستقرة مع زوجتك . وأنتتدرك تماماً أن وجود زوجة ثانية قد يؤثّر على مستوى هذا الاستقرار الذي بينك وبين زوجتك .
 مما يعني أن التعدّد لم يحقق لك الاستقرار . الذي كنت ترومه من التعدّد ؟!
 إن كان هدفك من التعدّد الأطفال .. ففي الواقع أن الله رزقك من زوجتك أطفالاً . .

 حدّد هدفك بوضوح . لماذا تريد التعدد ؟!
 إذا حدّدت هدفك بوضوح .. حدّد امكانيّاتك .. المادية والنفسيّة والصحيّة والاجتماعيّة . .
 بمعنى أن التعدّد سيزيد عليك من المسؤوليات في كل هذه الجهات . .  الأمر الذي سيكون منعطفاً حقيقيّاً في علاقاتك بزوجاتك وأطفالك .

 أخي ..
 الزواج في ذاته مشروع  ومقصود لدوام العلاقة والاستقرار . .  فهل تعتقد أن زواجك بأخرى يدعم هذه القضيّة في علاقتك مع زوجتك أم لا ؟!
 التعدّد مشروع ليزيد من الألفة والودّ والوئام بين أطراف العلاقة . الكلام هذا ليس مثاليّاً  بقدر ما هو واقعي .. صحيح لا يوجد هناك زوجة تحب أن زوجها يتزوّج عليها  لكن هناك اسباب منطقيّة وتكون واضحة للطرفين  لتعدّد الرجل والتي يكون من شأنها المساهمة في  التقريب والإبقاء على خط الود موصول بين الزوج وزوجته حتى لو تزوّج عليها . بعكس ما لو كان التعدّد هكذا لمجرد التعدد أو للتهديد أو لمعاقبة الزوجة بالتعدّد .. في هذه الحال لن يكون التعدّد كمثل الحالة الأولى .

 أخي ..
 كل ما في الأمر أن تستشعر أن التعدّد ( عبادة ) وحق العبادة التعظيم .
 وتعظيم العبادة القيام بحقها على الوجه الذي يرضاه الله  .
 ومن واجب المسلم المؤمن الذي يحب دينه .. ان يكون من الذين يُحبّبون شرائع الله للناس ولا يبغّضونهم فيها بسوء  تطبيقهم لهذه العبادة .

 وفقك الله واسعدك . .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

2011-03-21
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
 
 

(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
قل لزوجتك بدفئ : أتمنّاك سيدة الحور في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
كثرة الشكوى مع تعمّد التقليل من شأن الزوج أو دوره في أسرته يثير غضبه. أخبريه ماذا يضايقك واقترحي عليه حلاًّ.
تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
6584
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3916
الإستشارات
841
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
72
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
389
معرض الصور
84
الاخبار