زوجي دائما ينتقدني ويفتش في أغراضي
 
 
ام جوري
 2014
  أ. منير بن فرحان الصالح
 5236
 
 
 
السلام عليكم انا مشكلتي مع زوجي انه يحب ينتقدني في كل شي الاكل المكياج اللباس الجسم وكمان يشك فيّ دايما يفتش الجوال البيت ويمنعني من الخروج الا مع أهله ويباني دايم عندهم ومايقدر يدير الراتب من يوم خمسه في الشهر محنى لاقين ناكل ؟اش اسوي عشان اتعامل معه
 2011-01-27
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يسعدك بزوجك ويجعله قرّة عين لك . .
 
 أخيّة . .
 من نافلة القول أن اقول لك أن الحياة طبيعتها الكدح والتعب والمشقة ، وان الاختلاف هو طعم الحياة  وهو المدرسة التي تعلّمنا كيف نصقل مهاراتنا وتعلّمنا المهارة والتجربة والخبرة .
 لولا الاختلاف بين الناس في أفكارهم وطريقة تعاملهم مع بعضهم لم يكن هناك شيء مميّز !
 ولذلك علّمنا الله تعالى كيف نتعامل مع طبيعة الاختلاف التي خلقنا عليها  فقال : " ولا تنزاعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصابرين " .
 وقال : " وتوصاوا بالصبر وتواصوا بالمرحمة " .
 فالصبر يعطينا الأمل والدافع للتحسين  والتأقلم . والرحمة تبعث فينا  قيمة الاعتذار والتسامح والتغاضي .

 أخيّة . .
 زوجك في الواقع .. اختارك ( أنت ) من بين فتيات كثر .. وحين اختارك لم يكن مجبوراً على اختيارك .. ولم يختارك لأنه لا يوجد غيرك . وإنما اختارك انت عن قناعة ورضا . ولذلك حين ينتقدك ففي الواقع هو ينتقد نفسه ..
 بعض الرجال يمارس ( النقد ) و ( الانتقاد ) كنوع من إثبات الذات .. أو كنوع من الاستفزاز للطرف الآخر ..
 لذلك من أفضل الطرق لتقبّل  كثرة انتقاد الزوج :
 1 - أن تتفهمي أن زوجك حين ينتقدك فهو لا يقصد عمق ما ينتقده عليك .. فحين ينتقد مكياجك أو جسمك أو طعامك ففي الواقع هو إمّأ أنه يريد الاستفزاز أو إيلامك فقط .  لأنه لو كان يعني فعلا  ما ينتقده عليك ففي الواقع هو ينتقد نفسه .

 2 - استفيدي من نقده لك .. واستشعري أن نقده فرصة للتحسين . فالنقد تماماً مثل ( المرآة ) والمرآة أنت تستخدمينها لتحسين مكياجك وتسريحتك وهكذا .. فالنقد هو ( مرآة ) لك ترين سلوكياتك  وطريقتك فتحسّني ما يمكن تحسينه ..
 بمعنى لا تجعلي شعورك تجاه النقد شعوراً سلبيّاً ، ولا تجعلي هذاالشعور السلبي يمنعك من الاستفادة من النقد ..

 3 - لا تقابلي نقد زوجك بالغضب والتشنّج .. قابليه بهدوء .. ابتسامة .. هدوءك يفوّت عليه فرصة استفزازك . .  ومع الوقت سيقلّ انتقاده لك .

 أمّأ الشك . .
 فهذا إمّأ أنه يعود إلى مشكلة نفسيّة ( اضطراب نفسي ) عند زوجك .. أو يعود لوجود تجارب سابقة ، أو أنه ربما يكون منك بعض التصرفات التي تثير الشك .
 والنصيحة لك . .
 - لا تفسّري كل تصرف منه على أنه شك .
 فحين يفتّش جوالك ، فليس دائما تفسير هذا التصرف هو ( الشك ) .  قد يكون تصرف طبيعي .
 فلا تركّزي تفكيرك أن أي تصرف منه يعتبر شك . . 
 أنا لا أنفي وجود ( تصرفات ) تدلّ على الشك .. لكن كوني متزنة في نظرتك . حتى تعرفي كيف تتعاملي مع الواقع بحجمه لا بأكبر منه .

 -  احرصي على أن لا تقومي بأي تصرف يثير الشك عند زوجك ..
 - احرصي دائما على مصارحته  والاريحية معه في الكلام  وحكاية يومك له بطريق عفوية .
 - وحين تلاحظي منه ان تصرفاته فعلا هي تصرفات شك .. تصارحي معه بهدوء .. لماذا يفعل ذلك  ؟ وعلى أي أساس هو اختارك ؟!
 - احرصي ايضا أن تحسّني علاقتك مع الله . في لباسك وكلامك ومحافظتك على صلاتك وحرصك أن يكون بيتك طاهرا من وسائل اللهو المحرمة والقنوات الهابطة لأن وجود هذه الوسائل تكرّس من الوجود الشيطاني في البيت .

 أخيّة . .
 هناك استراتيجيّة تقول : ليصبح عصير الليمون لذيذاً ,, اضف عليه ملعقة من السكر  !
 أحيانا نعيش واقعاً لا يكون لنا يداً فيه . .  فبدل من أن نرفع الصراخ أن نتأقلم مع الواقع بطريقة إيجابيّة .
 فكون أن زوجك يذهب بك إلى بيت أهله فمن الأفضل أن تكوني علاقة صداقة عفوية اريحيّة مع أهله وأخواته . .
 وما دام أنه يسمح لك بالخروج مع أهله فذلك أفضل من أن لا يسمح لك بالخروج نهائيا .

 أسأل الله العظيم أن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة . .
 والله يرعاك ؛ ؛؛

2011-01-27
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 3735
2011-01-03
عدد القراءات : 3657
2010-05-09
عدد القراءات : 1478
2015-03-04
عدد القراءات : 1077
2016-01-10
 
 

في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
إلى الزوج الباحث عن السعادة في حياته الزوجية ؛ الطريق سهل وواضح . فقط أعطِ زوجتك: - الحب. - الاهتمام. - أشعرها بقناعتك بها. وتأكد أن الزوجة ستعطيك كل حياتها حباً وكرامة ؛ فقط ابدأ .
من السنن النبويّة لتنمية الحب بين الزوجين: صحبة الزوج لزوجته في السفر و الحضر قدر الإمكان. كان صلى الله عليه وسلم إذا كان الليل سار مع عائشة يتحدث إليها.
من قام بالفرائض حقاً عشق النوافل صدقاً لذلك يقول الحق سبحانه في الحديث القدسي " وما يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه "

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
4690
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار