مقبل على الزواج ومحتار بين فتاتين !

 
  • المستشير : متفائل في زمن اليأس
  • الرقم : 2003
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 4264

السؤال

الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لانبي بعده ... أما بعد بعد التحية العطرة المباركة.. فأتقدم إليكم بالشكر الجزيل على إتاحتكم الفرصة لي لأفضفض عما يكن في صدري وتساؤلات أعجز عن حلها عن طريق هذا الموقع الرائع والمبارك... ســـــؤالي : أنا الآن شاب مقبل على الزواج وقد حضرت عدة دورات في العلاقات الزوجية ، وإستفساري منكم هو : أني الآن في حيرة شديدة في إختيار زوجتي . لوجود فتاتين في طريقي. الفتاة الأولى : مناسبة لي بكل المقاييس والرغبات إلا أني أواجه قصرها فليس من أولوياتي الطول أو القصر . وكذلك أواجه صعوبة في بعض الإجراءات للإرتباط بها , ولكن إذا حاولت وصبرت لفترة أستطيع الإرتباط بها. أما الفتاة الثانية : أيضا مناسبة لي بكل المقاييس والرغبات إلا أني أواجه زيادة بعض الشيء في وزنها وليس بالصفة الغير مرغوب فيها وأن من أولوياتي الإرتباط بفتاة تكون رشيقة . وسؤالي من أهل الخبرة هل إذا اخترتها أستطيع الإستمرار بها على شكلها الحالي أخشى أن يتغير جسمها بعد الزواج ويؤثر على رشاقتها. وكلي أمل أن يكون لها ترتيب غذائي أو وقت محدد لتمارس فيه بعض التمارين التي تحافظ على رشاقتها وتناسق جسمها . علما بأن الطريق للإرتباط بها ميسورة أكثر من الفتاة الأولى ، فأنا الآن حيران في أمري أختار أي الوردتين الأولى أو الثانية آمل من يسعفني في حيرتي أمثالكم أهل الخبرة والإختصاص * معلومات : عمري 25 سنة تعليمي ثانوي عمر الفتاة الأولى 17 سنة تعليمها المتوسطة عمر الفتاة الثانية 18 سنة تعليمها المتوسطة

24-01-2011

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وقرّة عينك . .
 وشكر الله لك حسن ظنك وجميل لطفك وطيب مشاعرك وصادق دعواتك . .
 ونسعد بك أخا ناصحاً كريما . .

 أخي الكريم . .
 من أهم القرارات في حياة الانسان هو ( قرار الزواج ) لنه منعطف تحوّل من حياة إلى حياة أخرى تختلف عن  ما سبقها . .
 ولذلك كان حريّاً بكل شاب أن لا يتخذ قرار الزواج إلاّ وفق معطيات واضحة وبيّنة ..
 على أن هذه المعطيات ليست هي التي تحدّد ملامح المستقبل من سعادة أو غيره بل الأمر كله بيد الله لكن الأخذ بهذهالمعطيات إنما هو من باب التقرّب إلى الله بأخذ السبب المشروع .
 وأهم ما ينبغي اعتباره في معطيات صناعة قرار اختيار شريك الحياة ..
 الأخذ بوصية النبي صلى الله عليه وسلم لك ولكل شاب : " فاظفر بذات الدين تربت يداك "  وقوله " تزوّجوا الودود الولود " .
 فالساس هو ( الدين والخُلق ) . .
 بقيّة الاعتبارات الأخرى كالعمر والمستوى الثقافي والشكل ونحو ذلك هي أمور تابعة لهذا الأصل .

 أخي الكريم . .
 المور كلها لا تبقى على ما هي عليه .. حتى ( الإيمان ) وهو الإيمان  في قلوبنا ( يزيد وينقص )  وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : " إن الإيمان يخلق في جوف أحدكم " .
 فالأشياء تتحوّل وتتغيّر  .. هكذا هي طبيعة الحياة .
 ومن يختار شريكة لحياته ولا يريدها أن ( تتغيّر ) في شكلها وعمرها فهو في الواقع إنما يطلب زوجة من ( الحور العين ) !!
 كل شيء يمكن أن يتغيّر . .
 النحيفة قد تصبح بدينة ..
 الجميلة قد تفقد شيئا من جاذبيتها . .
 البدينة قد تضعف وقد تزيد في بدانتها . .
 الانسان يتأرجح بين القوة والضعف  .. ونحو ذلك .
 
 الأهم في قرار الزواج . .
 أن تعرف أيّهما أكثر في  النقاط المشتركة بينك وبين من تختارها ..
 من تشترك معك في الهدف والطموح . .
 من تثق بأخلاقها  . .
 وتأكّد أن ( الحرص ) و ( التمحّل ) في الشروط والمقاييس والمواصفات ليست هي ( صمام الأمان ) لحياتنا وقناعتنا .. بل صمام الأمان هو ( حسن الظن بالله ) مع التفاؤل والعمل وبذل السبب .
 المرأة عادة بعد الزواج جسمها قابل ( للزيادة ) وحتى الرجل . .
 كون أن الرجل يريد أن يختار امرأة ويريدها أن تلتزم ببرنامج ( رياضي ) أو ( غذائي ) معيّن فهو في الواقع يُدخل على نفسه ( التزامات ) ومسؤوليات جديدة في حياته . .
 من أهم ما يُنجح العلاقة والاستقرار بين الطرفين : تقبّل كل طرف للآخر على ما هو عليه .
 ومن الخطأ أن يرتبط الشخص بطرف او بشريك حياته وهو يتوقّع منه أن يكون شيئا غير ما هو عليه !
 التوقع ليس هو الواقع ..
 لذلك لا ترفع سقف التوقعات في حسّك وشعورك بقدر ما تكون واقعي ..

 ابحث عن النقاط المشتركة . .
 ( اليسر ) عامل مهمّ في النجاح ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم كان من هديه أنه ما خُيّر بين أمرين إلاّ اختار أيسرهما مالم يكن إثماً .
 استخر الله تعالى  بصدق . .
 فإذا عزمت فتوكّل على الله . .
 ولا تقل ( لو )  فإن لو تفتح عمل الشيطان .

 والله يرعاك ؛ ؛؛

24-01-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  203 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني