حكم سب الزوجة زوجها !
 
 
ابوخالد
 2000
  أ. منير بن فرحان الصالح
 3935
 
 
 
ماحكم سب الزوجة لزوجها وتعيره بعدم الرجولة
 2011-01-24
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يطهّر ألسنتنا ويسلل سخائم قلوبنا . .

 أخي الكريم . .
 في الحديث الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " سباب المسلم فسوق وقتاله كفر "  وفي الأثر الصحيح :  ليس المؤمن بالطعّان ولا اللعّأن ولا الفاحش البذيء " .
 وفي الصحيح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : " المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده "  .
 كل هذه النصوص وغيرها تبيّ، لنا أن مهمّة المسلم  وقيمته في أن يكون طيب اللسان طيب المعاشرة طاهر القلب على إخوانه المسلمين .
 وإذا كان سباب ( المسلم ) اي مسلم وصفه الرسول بأنه ( فسوق ) .. فكيف بسبّ الزوج او الزوجة  وهما من أمرهماالله تعالى بتعظيم قدسيّة العلاقة التي بينهما علاقة ( الزواج ) ووصف الرابطة التي بينهما بقوله : " واخذن منكم ميثاقاً غليظاً " .
 وعلى هذا فلا يجوز للزوجة أن تسب زوجها وكذلك لا يجوز للزوج أن يسب زوجته أو يشتمها .
 وذلك لأن السب والشّتم من عمل الشيطان ،  والزوجة مأمورة بإكرام زوجها واحترامه تعظيما لأمر الله تعالى لها بذلك  فقد جاء في الأثر : "  أيّما امرأة ماتت وزوجها عنها راضِ دخلت الجنة " . كما أن على الزوج ايضا أن يحترم زوجته ويرعى حقها عملا بوصيّة النبي صلى الله عليه وسلم بها " استوصوا بالنساء خيرا " 

 والله تعالى قد أمر المؤمنين بقوله : " وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم " .
 ومن هنا على الزوجين أن يبحث كليهما على أفضل الكلمات ليخاطب بها الطرف الآخر ، حتى في لحظات الغضب .. فإن لم يستطع أن يقول التي هي أحسن فالأفضل له ( الصمت ) فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت " .

 أسأل لله العظيم أن يؤلف بينكما على طاعته ..

2011-01-24
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3839
2010-02-11
عدد القراءات : 4137
2012-07-31
عدد القراءات : 3796
2010-12-08
عدد القراءات : 3650
2010-01-26
عدد القراءات : 3598
2010-04-07
 
 

في مهارة إدارة المشكلات : لا تبحث عن الحل لمعرفة من المخطئ ! بل ابحث عن الحل لتعرف : ماذا يجب عليّ أن أفعل لأكون أسعد ، وليس لأدين شريك حياتي.
أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
الإدمان .. عار تسجن فيه أسرتك !
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
9088
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
825
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
369
معرض الصور
84
الاخبار