مللت من المشاكل .. واخترت زوجي فطردني أهلي !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا فتاة متزوجه وعندي بنتين ولدي مشاكل مع زوجي ووصلت للمحكمه واستمرت القضيه سنتين تقريبا ثم خرجت من بيت اهلي وتركت رساله لهم انني سأحل مشاكلي مع زوجي بنفسي وانا مللت من المشاكل ومن المحاكم سامحوني يا اهلي ولي شهرين الآن ذهبت لهم انا وزوجي وطردونا ما العمل الآن وزوجي يريدني ان ننهي قضيتنا بالمحكمه ثم ارضي اهلي نريد نصيحتكم والرد ي اسرع وقت جزاكم الله خير؟

18-01-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة .

 أخيّة . .
 من الأخطاء في التعامل مع المشكلات الأسريّة .. إخراجها من حدود ( أسوار بيت الزوجيّة ) إلى الأهل أو المحاكم مع وجود إمكانية الحل والتعايش مع المشكلة بطريقة أفضل من ( نشر الغسيل )  عند الآخرين .
 الآن أهلك يعتبرون المسألة مسألة ( إثبات ذات ) و ( رد اعتبار ) . .
 كان من الأفضل حين خرجت من عند أهلك أن تخرجي باتفاق معهم وحوار هادئ أفضل من الخروج الذي فعلته ...
 الشيطان حريص على التحريش والتفريق بين الأهل والأبناء والإخوان والأقارب والأزواج ..
 ولذلك من الحكمة أن لا نمنح فرصة للشيطان ان يستغل موقفا للتحريش وزيادة الفجوة .

 أنصحك :
 1 - أن تذهبي بمفردك إلى أهلك بدون زوجك .
 وتعتذري لهم اعتذاراً  شديداً .  وتذكّريهم انه لا غنى لك عنهم وأنهما بابان من أبواب الجنة .
 وأفهميهم أنك لن تخرجي من عندهم ولو سكبت كل دموعك حتى يرضيا عنك . .
 انطرحي بين يديهما وقبّليهما بصدق  ..
 خاطبي عاطفة الأبوّة فيهما . .
 استثيري وجدانهما ومشاعرهما . .
 قبّلي أقدامهما . .
 اسأليهما هل يرضيان لك أن لا يكون الله  راضيا عنك ؟!
 هل يرضيان لك النار والشقاء والجحيم . .
 أكّدي لهما أن سعادتك وبركة حياتك في رضاهما . .
 
 2 - من الجيد لو تنسّقي مع بعض إخوانك أو أخواتك الكبار وتتفاهمي معهم على الأمر ليتفهّموا أمرك وليمهّدوا لك الجو عند والديك .. ويمكن أن يكون أحد أعمامك أو أخوالك العقلاء ممن تلتمسين فيهم الحكمة والتأثير .

 3 -  في خطوة ثانية .. اطلبي من زوجك أن يساعدك على حسن البرّ بأبويك . إكراماً لشيبتهما .
 ومن الجيّد لو اقترحت عليه أن يقدّم اعتذاره لهم ، وان يتلطّف معهما في الكلام  ، وأن يصبر على ردّة فعلهما ويتفهّم موقفهما كأبوين يشعران بأنه لم يكن لهمااعتبار !

 أكثري لنفسك من الدعاء والاستغفار .
 واستفيدي من تجربة حياتك  لمستقبل أيامك .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

18-01-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  164 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني