حدود الطاعة الزوجيّة !
 
 
أمة الرحمن
 1802
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4257
 
 
 
ماهو الواجب على الزوجة ناحية زوجها وهل اذا زاد الزوج وبالغ فى طلباته وجب عليها طاعته بلا حدود ؟فزوجى يطلب منّي فعل كل شىء له وللأولاد ولأهله ولا أجد الوقت لنفسى إلاّ بعد نومهم.
 2010-12-18
 
 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة . .
 
 أخيّة . .
 من أبواب السعادة والحياة الطيبة في الحياة بين الزوجين والعلاقة بينهما ..
 استشعار كل طرف أنه في ( عمل صالح ) وليس في  ميدان للمشاحّة في أداء الحقوق والمطالبة بحقوقه والمشاحّة فيها  . .
 إن كل عمل تقوم به الزوجة في حياتها مع زوجها وأبنائها هو ( عمل صالح ) يقرّبها من الجنة ، ولن الجنة محفوفة بالمكاره فإنها ربما تجد بعض المشقة والتعب في هذا العمل الذي تقوم به .
 هذا الاستشعار يمنح الزوجة المتعة وهي تقوم بأي عمل يطلبه منها زوجها .. لأنها تقوم به ابتغاء مرضاة الله  وبغية القربة والتقرّب إلى الله .... بعكس نفسيّة الزوجة التي تقوم بالعمل وهي تشعر بأنه ( تكليف ) عليها .. فحتما ستشعر بالمشقة .

 طاعة الزوج  هي طاعة بالمعروف .. يعني في حدود المعروف  ولا طاعة لمخلوق في معصية الخالق .
 وحين تشعر الزوجة أن زوجها يطلب منها شيئا فيه مشقةعليها فمن الأجمل بها أن تتحاور معه بهدوء  وترتب معه  طريقة إدارة البيت   ويتشاورا في ذلك .
 وأن تطلب من زوجها أن يكون عوناً لها على أن تقوم بحقه وحق الأطفال لأنها تشعر بأنها في عبادة وأمانة وأن من جمالية العلاقة أن يساعدها على أداء الأمانة .

 كما أنه ينبغي على الأزواج أن يرفقوا بزوجاتهم  ، ويتعاونوا معهم في شئون البيت فإن ذلك لا يقلل  من مكانتهم ، فقد كان من هديه صلى الله عليه وسلم إذا كان في بيته أن يكون فيمهنة أهله يغسل ثوبه ويخصف نعله .
 ولئن كان النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن تكليف الخادم عملا فوق ما يطيق  فقال : " لا تكلفوهم فوق ما يطيقون فإن كلفتموهم فأعينوهم " هذا مع الخادم .. فكيف مع الزوجة التي هي شريكة الحياة ؟!
 
 ولعلك أخيّة تقرئين وزوجك ما في هذا الرابط  فقد يفيدكما كثيرا ..
 
 
http://www.naseh.net/index.php?page=YXJ0aWNsZQ==&op=ZGlzcGxheV9hcnRpY2xlX2RldGFpbHNfdQ==&article_id=MzM2

 والله يرعاكما ؛ ؛ ؛

2010-12-18
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3983
2010-10-15
عدد القراءات : 7551
2012-08-03
 
 

تشاجر طفلان فتدخل الأبوان .. تصالح الطفلان ، وتقاطع الأبوان ! قال ناصح :صغاربـ ( عقول ) الكبار ، وكبار بـ ( عقول) الصغار !
قال لها مادحاً:لقد أتعبتِ من بعدكِ ! قالت:كن عندك نية لوحدة من بعدي؟! افلقني إن شفت (شي) بعد اليوم. حسن الظن حصن الحب .
من قام بالفرائض حقاً عشق النوافل صدقاً لذلك يقول الحق سبحانه في الحديث القدسي " وما يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه "
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
أحد الفلاسفة..صرخت عليه زوجته ثم رشته بالماء! فقال لها:ما أجملك ترعدين وتبرقين ثم تمطرين قالت إحداهنّ :لو هو زوجي .. كان هفّني بكفّ! ردّة فعلك تصنع الفارق.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
7081
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3916
الإستشارات
841
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
72
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
389
معرض الصور
84
الاخبار