السمنة .. وصديقي الخاطب !

 

السؤال

اخواني الأفاضل والمحترمين ,,,, السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في البداية أحب أن أشكر كل القائمين على الموقع الرائع الذي وجد إقبال كبير من الجمهور ووجد إعلانات ممتازة . إخواني قبل أيام كان معي صديق الطفولة وكان يخبرني أنه يريد أن يتقدم للزواج من أحد العوائل الكريمة لكنه يخاف أن يرفض بسبب وزنه الزائد , وأخبرني أيضا ً أن قبل هذا تم رفضه من أحد العوائل بسبب وزنه الزائد مع انه شاب يمتلك جميع مواصفات رجل الأحلام لأي إمرأة لكن عيبه الوحيد هو في وزنه الزائد . طبعاُ هو استشارني بالموضوع وبالصدفة بعد أن رحل عني وجد إعلان لكم بعنون ناصح للسعادة الأسرية فجذبني الموضوع إلى الموقع . لذا اتمنى منكم ان تفيدونا بالنصيحة . ولكم جزيل الشكر والعرفان ,,,

31-12-2010

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . . .
 واسأل الله العظيم ان يختار له ما فيه خيره وصلاحه . .
 وشكر الله لك حسن ظنك وجميل لطفك .. ونسعد أن نكون عند جميل ثقتكم . .

 أخي الكريم . .
 بداية لابد أن يتقرر عند كل ( مؤمن ومؤمنة ) أن الزواج ( رزق ) مقسوم .
 وكل إنسان قد كتب اللهله رزقه من يوم أن كان في بطن أمه ، ولن تموت نفس حتى تستوفي رزقها .:
 اليقين بهذه الحقيقة يورث الاطمئنان والرضا والهدوء النفسي  يعطيه الدافعيّة المتفائلة للتعامل مع واقعه بطريقة ( متفائلة ) اكثر من أن يكون محبطاً يا ئساً .

 أخي . .
 لو تأملت الواقع حولك لوجدت أن هناك أناساً لا يختلفون عن صديقك ( كثيراً ) في مسألة ( زيادة الوزن ) ومع ذلك تجد أن لهم زوجات وابناء ويعيشون حياتهم الاجتماعيّة مثل باقي الناس .
 هذاالواقع يعزّز حقيقة أن ( الزواج ) رزق مقسوم .

 ثم يا أخي . .
 مثل هذا الموقف ( ظرف ) مناسب أن يعقد العزم على التغيير والتحسين ..
 - يبدأ في برنامج لياقي  وليضع هذاالبرنامج كهدف ( استراتيجي ) يؤقت له وقته وزمنه ومكانه ومستلزماته .
 والآن الأندية التي تُعنى ببرامج تخفيف الوزن منتشرة في كل مكان .
 المسألة تحتاج منه إلى ( إرادة ) والأمر أولاً وأخيرا يصب في مصلحة نفسه بغض النظر عن كونه ( عامل ) مساعد للزواج إلاّ أن تخفيف الوزن مفيد على مستوى الصحة النفسيّة والعضويّة بالنسبة للشخص .
 
 - عليه أن يكون ايضا ( منطقيّاً ) ( واقعيّاً ) في مواصفاته لشريكة الحياة . فلا يكن مثاليّاً كما لا يعني ذلك ان يختار ( كيفما اتُفق ) !
 بمعنى أنه يجب أن تكون اشتراطاته ومواصفاته في شريكة الحياة مواصفات  ( واقعيّة ) تتناسب مع واقعه .

 - عليه أن يكثر من الاستغفار .
 فإن الله قال : " فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفّارا . يرسل لاسماء عليكم مدرارا  . ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا "
 فلاحظ أن الله ذكر أن من عواقب كثرة الاستغفار " الامداد بالبنين "  والإمداد فيه معنى النصرة والبركة والكثرة والخير والبشارة.  والأبناء لا يكونون إلاّ من زوجين .. مما يعني أن كثرة الاستغفار سبب من أسباب تيسير باب الرزق في ( الزواج  ) .

 - عليه أن يتفاءل . .
 ويبحث ولا ييأس  . . . وليحرص على أن لا يغفل عن وصية الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم له ولكل شاب مسلم  يريد الزواج بقوله : "فاظفر بذات الدين تربت يداك "  .
 وارضََ عن ربك واستبشر بخيرته لك خيرا . .  فإنه قال : " فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا " .

 والله يرعاك ؛؛ ؛  ؛

31-12-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني