الشذوذ بين بعض طالباتي .. كيف أتعامل !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خيرا يادكتور على هذا الموقع المتميز عندي مشكلة ولا أعرف كيف أتصرف في حلها ألأنه في الحقيقة أول مرة أواجه مشكله من هذا النوع ولهذا أردت أن أستشيرك في هذي المشكلة واتمنى مساعدتي في حلها وعدم اهمال رسالتي .. المشكلة : أنا معلمة في دار لتحفيظ القرآن الكريم والفئة التي أردسها أعمارهم متفاوتة ما بين مرحلة المتوسط والثانوي والجامعي وأحاول قدر الامكان التواصل مع كل الطالبات والتقرب منهم ومعرفة مشاكلهن وهمومهن ومساعدتهن قدر المستطاع .. وعندي طالبة من العام الماضي عندها انحراف في سلوكها الاخلاقي وكانت تحاول ان تجر معها بعض الطالبات في نفس هذا الطريق فكثيرا ما كانت تتكلم معهن على تجاربها مع الشباب وخروجها معهم واعطاءهن ارقام الشباب وهكذا .. المهم حاولت انا والادارة مساعدة هذه الطالبة ونصحها وتوعيتها وبدأت تتحسن في سلوكها وكان هذا التحسن ملحوظ .. وفي بداية هذا العام لاحظت ان هذه الفتاة تتقرب من احى الطالبات بشكل ملحوظ جدا وقبل يومين أتتني الطالبة الثانية ولمحت لي ان هناك شيء مريب وعندما اصريت لأعرف الموضوع أخبرتني أن هذه الفتاة - الفتاة صاحبة المشكلة - قالت لها أريدك تكوني خويتي قالت أنا وافقت على ذلك وبعد ذلك طلبت مني أن تفعل معي أشياء غير لائقة وانا رفضت هذا وهي تصر على ذلك وأخبرتني أن كل الطالبات يتمنوا منها هذا الشيء وهي لا يريد غيري وهي كانت تفعل معهم ذلك في السنة الماضية , يادكتور انا لما سمعت هذا الكلام صعقت وجن جنوني ولم اعرف كيف اتصرف وخفت أن أفعل شيء وازيد الطين بلة .فلذلك أحببت أن استشيرك في هذا الموضوع لكي أعرف ماذا أعمل مع هؤلاء الطالبات بعد العودة من اجازة الحج بإذن الله تعالى . أريد أن أعمل شيء اقنع فيه الطالبات بترك هذا الشيء سواء في المدرسة أو خارجها. أرجوك يادكتور لا تهمل رسالتي بارك الله فيك ونفع بك

11-11-2010

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يبارك فيك وينفع بك . .
 وشكر الله لك حسن ظنك وبارك فيك . .

 أخيّة . .
 مشكلة الشذوذ بين الفتيات  عادة ما تكون بيئة ( المدارس ) و ( الجامعات ) بيئة  معينة  على انتشار هذه المشكلة التي أصبحت ( ظاهرة ) وذلك لضعف الرقابة  في مثل هذه الأماكن المكتظة بالفتيات .

 والفتاة الشاذّة هي فتاة إمّأ أنها  تعرضت لتحرّش في طفولتها أو تعرّضت لنوع من الاثارة أو الممارساة الجنسية في طفولتها . .
 وربما يكون أن علاقة هذه الفتاة بالشباب مسبقاً  لها دور في صناعة الشذوذو فيها . .
 الفتاة الشاذّة عادة ما تميل  على البنت التي فيها نوع من الانطواء والخجل  وعدم القدرة على التعبير عن الذات . .
 
 عموماً أخيّة . .
 النصيحة لك ولكل معلمة حملت على عاتقها أمانة التربية والتعليم والنصيحة والتوجيه أن تكون على  قدر من الوقوف عند عظمة هذه الأمانة والمسؤوليّة . .
 
 ثم :
 1 - عمل برنامج توعوي عن  هذه الظاهرة . .
 بمكانك جمع مادة علمية واقعيّ’ من خلال الانتر نت  . أو تستضيفوا داعية  ليتكلم حول الموضوع بشكل  مؤثر فيها توعية ونصيحة .

 2 - أن تتكلمي مع هذه الفتاة ( الضحيّة )  بأن الفتاة الصالحة هي التي لا تخجل من المحافظة على مبادئها وقيمها  أمام شهوات النّفس .
 هي القوية أمام اي مغريات . .

 3 -  أن تجلسوا مع هذه الفتاة ( التي تحب الشذوذ ) وتناصحوها بطريقة مؤثّرة . .  وتفهمهوا أن المعصية قد تحرم  الانسان خيرا كثيرا وتحرمه التوفيق .
 ومن حرمان التوفيق والخير أن هذا التصرف قد يكون سبباً في فصلك من الدار . .
 ولابد ان يكون الكلام معها فيه رفق وفي نفس الوقت رفق مع حزم . ، وانكم فعلا قد تضطرون إلى فصلها حفاظاً على باقي الفتيات من الانحراف في مثل هذا المستنقع الآسن .

 وفي نفس الوقت لابد أن يكون هناك حرص من المعلمات في ملاحظة سلوكيات الطالبات ومتابعة ذلك بطريقة لا تشعر الطالبات بالحرج  .
 ومن الامور المعينة على ضبط الطالبات  تقسيم فصول الدراسة على  اساس المراحل الدراسية بحيث لا تختلط  طالبتاالجامعة بطالبات المتوسطة وهكذا   . . .
 أو على أساس التقارب العمري بين الطالبات . .  المقصود أن يكون هناك وقائيات معينة لضبط سلوكيات الفتيات وأخلاقياتهم مع بعضهنّ .
 
 أسأل الله العظيم أن يوفقكم ويبارك جهدكم وينفع بكم  ؛ ؛ ؛

11-11-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني