طفلي يعشق قهر الآخرين
 
 
ام شهد
 1687
  أ. منير بن فرحان الصالح
 3320
 
 
 
السلام عليكم لدي طفلة في الروضه اعاني من عنادها مع الاطفال الاخرين لديها هوايه في قهر الاخرين في عنادها تبدا بالعناد مع اخيها الصغير عمره سنتين باخذ ممتلكاته وحاجاته وتتقلد كثيرا بتصرفات الاولاد وعنفهم تقلد اخوانها من ابيها لانها البنت الكبيره لدي ماذا افعل تجاه توجيه طفلتي وتاديبها مع اني اضربها اذا اخطات على الاخرين دائما تحرجني عند الاخرين بعناد ابنائهم والكل يكره ابنتي من تصرفاتها واننانيتها وعنادها وكانها ولد بحركاتها ارجوكم ارشدوني الى افضل اسلوب لطفلتي الصغيره
 2010-11-03
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يصلح لك في ذريّتك وأن يجعلها قرّة عين لك . .

 أخيّة . .
 الطفل  خرج على وجه هذه الدنيا وهو كالصفحة البيضاء لا يحمل أي فكرة أو تصوّر أو حتى سلوك متوجّه  من خلال فكرة أو تصوّر ..
 هو يحمل بعض الصفات الوراثيّة ثم بعد ذلك يبدأ يكتسب السلوك من خلال ما يكون حوله وما يتم التعامل به معه .

 العنف عند الطفل يتولّد من خلال البيئة التي حوله . .
 السلوك الاستفزازي  عند الطفل  هو سلوك مكتسب من خلال البيئة حوله . .
 طريقة تعامل الوالدين مع بعضهما تزرع في الطفل  نفس السلوك أو محاولة محاكاة نفس السلوك . .
 الأب عندما يتعامل مع الأم بهدوء  وحوار وحب .. فحتماً مثل هذا ينعكس على سلوكيات الأبناء ..
 والعكس بالعكس .

 الضرب يزيد من  عدوانية الطفل .. ويزيد من العنف .
 نحن أحيانا نلجأ للضرب لأننا نتعجّل النتائج أو لأننا نريد الدفاع عن أنفسنا أمام الآخرين فنضرب أطفالنا لندفع شعور الإحراج .. فنحن في الواقع نراعي مصالح أنفسنا أكثر من مصلحة الطفل .

 الطفل لا يزال طفلاً . .
 مهما كانت سلوكياته . .
 يعني هو قابل للتعليم والتوجيه والتغيير . .
 وسلوكياته تبقى سلوكيات في إطار ( التجارب ) وليس من وراءها أي دوافع نفسيّة سيّئة .

 أنصحك أخيّة . .
 1 - أن تراقبي سلوكك أنت  عندما تتعاملين مع زوجك سيما امام الأطفال .
 أن تحرصا على أن لا يكون بينكما شجار و خصام او عناد أو تعدّ على حقوق بعضكما  والتناقش في ذلك أمام الأطفال . .
 لأن الأطفال يكررون سلوكيات آبائهم .

 2 - أن تحرصي على أن تتناقشي وتتحاوري مع طفلتك وبهدوء .
 لماذا تفعلين هكذا ؟!
 هل تحبي أحد ياخذ لعبتك ؟!
 هل تحبي أحد يخليكي تبكي ؟!
 الله يحب البنت الطيبة ..
 أخوك يحبك ويحب يلعب معك ..
 إذا تبغي شي أخبريني ... اطلبي منّي أنا أحاول أوفّره لك ..

 المقصود ان تتحاوري معها بلطف . .
 أن تحفّزي سلوكها الطيب ..
 أن تمدحيها بين الناس ..
 لا تذمّيها أمامهم وتقولي ابنتي تتصرف مثل الأولاد .. ابنتي أتعبتني !!
 هذه الشكوى  سيما أمام الطفلة يزرع فيها العناد والعنف والشعور بعدم القبول والتقبّل .
 أمدحيها أمام الآخرين ..
 حفّزيها ..
 قولي اليوم ابنتي ساعدتني ..
 ابنتي اليوم فعلت وفعلت ..

 3 - حاولي أن لا تلجئي إلى الضرب نهائيّاً ...
 الضرب يفقدك كل وسائل التغيير . .  وماذا بعد الضرب ؟!
 ينشأ الطفل متبلّد الإحساس . .
 استخدمي وسائل أخرى للمعاتبة والعقوبة . .  لكن بقدرها . .

 4 - دائمااحرصي على تحصينها وتحصين ابنائك بالأوراد الشرعية كل صباح ومساء . .
 وعوّدي اطفالك أن يحفظوا هذه الأذكار  .

 5 - اعملي جلسات مسابقة ولعب لك ولأطفالك ألعبي معهم  ليتعلموا منك طريقة اللعب الصحيح وكيف تكون النفوس وقت اللعب . وأجمل شيء لو يشارككم الأب هذااللعب .
 لأن هذااللعب الجماعي  يزرع شيئا كثيرا في نفس الطفل من الشعور بالأمان والتقبّل  والتعلّم .

 6 - أكثري لأبنائك من الدعاء .. فإن الله   فتح لك باب إجابة الدعاء  .
 فقد ثبت في الأثر أن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر أن من الدعوات المستجابة " دعاء الوالد لولده "
 فتحيّني فرص الدعاء .. وارفعي يديك بصدق .

 والله يرعاك .

2010-11-03
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 3668
2010-02-28
عدد القراءات : 5026
2011-06-22
عدد القراءات : 3686
2010-06-06
عدد القراءات : 3616
2010-05-12
عدد القراءات : 1469
2014-11-30
 
 

أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
إلى الزوج الباحث عن السعادة في حياته الزوجية ؛ الطريق سهل وواضح . فقط أعطِ زوجتك: - الحب. - الاهتمام. - أشعرها بقناعتك بها. وتأكد أن الزوجة ستعطيك كل حياتها حباً وكرامة ؛ فقط ابدأ .
في غرفة النوم .. الكلمات الدّافئة تشكّل جزءً من الإشباع الغريزي والعاطفي عند المرأة . عزيزي الزوج تكلم ولا تكن على وضعية الهزّاز الصامت!
أحد الفلاسفة..صرخت عليه زوجته ثم رشته بالماء! فقال لها:ما أجملك ترعدين وتبرقين ثم تمطرين قالت إحداهنّ :لو هو زوجي .. كان هفّني بكفّ! ردّة فعلك تصنع الفارق.
في مهارة إدارة المشكلات : لا تبحث عن الحل لمعرفة من المخطئ ! بل ابحث عن الحل لتعرف : ماذا يجب عليّ أن أفعل لأكون أسعد ، وليس لأدين شريك حياتي.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
7001
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار