ابني البكر على وشك الضياع !!
 
 
-
 1558
  أ. منير بن فرحان الصالح
 3639
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد فإني أم وأعاني من أكير أبنائي الذي على وشك الضياع: أخي الكريم : زوجي مريض نفسي فلا أحاول أن أدخله في كثير من أمور البيت والأولد., وأنا أقوم بتربيتهم وحدي واستخدم معهم أسلوب طيب ولله الحمد فأنا دارست علم نفس وأتمتع بصدر رحب وطولة بال كما يقولون ولله الحمد . إلا أن زوجي وظروفه النفسية قد أساء كثيراً للأولاد بشدته وجفاءه معهم . في صغرهم وعندما كبروا فقد السيطرة عليهم فتركهم. والله المستعان. ابني البكري عمره 23 عام مازال يدرس في الجامعة , بدأ يدخن من فترة وكنت أتغافل وكأني لا أعرف حتى لا يتجرأ أكثر فكان لا يدخن في البيت أبداً , وكنت أحاول ألمح له سوء هذا الفعل بطريقة غير مباشرة خوفاً من أن يتبجح أكثر... ثم بلغني من أحد أصدقائه أنه يتعاطي ( الحشيش) وإنا لله وإنا إليه راجعون. وأنا ليس عندي أي معلومات عن هذا البلاء ما شكله أو كيفيفة استعماله , ولذلك ما كشفت هذا الأمر . وإني أسأل عن طريقة التعامل مع هذا الولد, هل أواجهه بالأمر ؟ هل الشدة هي الطريق الوحيد ؟؟ كيف أستطيع منعه من هذا الأمر؟ أرجو أن تخبرني بكل ما يمكنني فعله معه وتنصحني لوجه الله فأنا في بلاء عظيم , ولله الأمر من قبل ومن بعد..
 2010-09-18
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يصلح شأن ولدك ويجعله قرّة عين لك ويصلح لك في ذريّتك ..

 أخيّة . .
 سلوكيات الأبناء في مثل هذا العمر هي فيالواقع  ترجمة  لتراكمات تربوية سابقة في مراحله العمريّة السابقة .
 ومن الخطأ أن نهمل  توجيه الابناء والعناية بهم وبنصحهم ومحاورتهم  في مراحلهم العمريّة الأولى ثم نتنبّه لذلك في مثل هذا العمر . .

 التدخين  يقع فيه بعض الشباب كنوع من الهروب ( الاجتماعي )  وجود ضغوطات نفسيّة أو اجتماعيّة في محيط البيت  يجعل الشاب يهرب إلى مثل هذا السلوك الذي  يشعر من خلال ممارسته أنه  يشعر بذاته  وبقيمة نفسه .
 تطوّر التدخين إلى تدخين الحشيش هو تطوّر  غير صحّي أبداً .. الحشيش مادة مخدرة الأدمان عليها يجر إلى أمور أخرى وسلوكيات  خطرة سواء على نفسه أو على من حوله .

 من الأفضل :
 أن تجلسي معه بهدوء وتتكلمي معه بالأمر ..
 ولماذا هو يفعل ذلك ؟!
 وهل هو مقتنع ؟!
 وهل يُدرك عواقب مثل هذا التصرف ؟!
 وهل يقرأ عن من سبقه في هذا الطريق كيف انتهى ؟!
 أشعريه بمسؤوليته عن نفسه أمام نفسه ..
 أفهميه أنه مسؤول أمام الله عن كل  شي يقوم به فهو الان في عمر المسؤوليّة ..
 ثم أفهميه أنه مسؤول أمام نفسه ومجتمعه ..
 أشعريه  بروح الأمومة وأنك تعتبرينه بكرك وسندك . .
  اسأليه : هل يحب أن ينظر له الناس على أنه مدمن ؟!
 اسأليه : هل يدرك ان مشيه في هذا الطريق يحرمه  طموحه وتميّزه !!
 عمّقي فيه الشعور بالألم من خلال سرد عواقب المشي في هذا الطريق ..
 ثم افتحي له باباً للأمل ..
 وأن الله يحب التوّابين ..
 أفهميه أنه يستطيع أن يعطي لنفسه قيمة بما يحمل من العلم والمعرفة وتحقيق الطموح ..
 لكن الأدمان لا يعطيه قيمة بل  ( الإدمان ) يسلب منه قيمته كإنسان !

 حاولي أن تربطيه ببعض الشباب الطيبين وأهل الدعوة في منطقتكم .. ولو تكلمي إمام السمجد أو بعض الدعاة المهتيمن  بمثل هذه الفئة من الشباب . .

 أكثري له من الدعاء وثقي بالله ..
 ودائماً ليكن أملك بالله كبير فهو الذي قال : " انك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء "  فالهداية منه سبحانه وتعالى وهو ( الكريم ) لا يخيّب دعوة من يدعوه صادقاً موقناً بالإجابة .

 والله يرعاك .

2010-09-18
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 2450
2014-03-01
عدد القراءات : 3714
2010-03-28
عدد القراءات : 6707
2010-07-31
 
 

غضب الزوجة ردّة فعل قوية تجاه سلوكك. لاتفسّره على أنه هجوم على شخصك وفي نفس الوقت لا تتجاهل شكواها .
في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .
في غرفة النوم .. الكلمات الدّافئة تشكّل جزءً من الإشباع الغريزي والعاطفي عند المرأة . عزيزي الزوج تكلم ولا تكن على وضعية الهزّاز الصامت!
من السنن النبويّة لتنمية الحب بين الزوجين: صحبة الزوج لزوجته في السفر و الحضر قدر الإمكان. كان صلى الله عليه وسلم إذا كان الليل سار مع عائشة يتحدث إليها.
في دراسة طبّية حديثة :تؤكّد أن الاحتضان بين الزوجين يؤدي إلى ازدياد مستويات هرمون (الأوكسيتوسين) الذي يسمى (هرمون الارتباط ) والذي له تأثيراته الجيدة على القلب والأوعية الدموية لدى النساء . قال ناصح: ما أوصيكم .. تحاضنا لأجل ( حب صحيّ )

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
0233
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3916
الإستشارات
841
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
72
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
389
معرض الصور
84
الاخبار