زوجي يهوى العلاقات النسائية
 
 
-
 1201
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4052
 
 
 
كيف يمكن التعامل مع الزوج الذي يهوى إقامة العلاقات النسائية، هل هو الإهمال أم التهديد بالانفصال أم ماذا مع العلم بأنه لدى أطفال يحبون والدهم كثيرا ولا أقوى على تبعات الطلاق. وهذه هي مشكلة عامة ظهرت منذ بدء ظهور الزواج الثاني في المجتمع المصري.
 2010-06-16
 
 



الأخت الكريمة..
عسى الله أن يفرج همك وينفّس عنك كربك وأن يهدي زوجك لأحسن الأخلاق.
أختي الكريمة..
اجتهدي في أن تعفّي زوجك عن الحرام بحسن العلاقة..
اظهري له حبك وصارحيه بذلك...
تجمّلي وتزيني له وأعطيه اهتمامك ووقتك...
حببي إليه أولاده وحببيه إلى أولاده...
ذكّريه بالله وخوّفيه من أليم عقابه وتشتت أسرته بسبب هذه العلاقات..
أكثري من الدعاء له بالهداية والصلاح.
إن كان ولا بد فلا تمانعيه في أن يتزوج بامرأة أخرى، فإنه أن يقيم علاقة بالحلال أفضل من أن يقيم علاقة بالحرام.
ولا أعلم ما هو (الزواج الثاني) الذي تقصدين!!
فإن كان الزواج الثاني هو الزواج من امرأة أخرى زواجاً شرعياً فهذا أمر من الشريعة، والشريعة لا تحلّ شيئا فيه مضرة على العباد بل الشريعة جاءت لتحقيق مصالح العباد وتكميلها ودفع المفاسد وتقليلها.
أسأل الله العظيم أن يلهمك الصبر والإعانة.
2010-06-16
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 9344
2010-05-09
عدد القراءات : 2297
2013-10-14
عدد القراءات : 1997
2014-06-25
عدد القراءات : 3829
2010-02-17
 
 

من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
زوجتك .. تركت أباها وأمها وأخاها ، وجاءت بين يديك .. فلتجد فيك رأفة الأب ، وحنان الأم ، ورفق الأخ . لتكون لك سكناً
من السنن النبويّة لتنمية الحب بين الزوجين: صحبة الزوج لزوجته في السفر و الحضر قدر الإمكان. كان صلى الله عليه وسلم إذا كان الليل سار مع عائشة يتحدث إليها.
قولي لزوجك بدفئ : أتمنّاك زوجي في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
ليت زوجتي ( تويتر )تعمل عليّ ( ريتويت ) . افتخري بزوجك وأظهري محاسنه.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
4104
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3916
الإستشارات
841
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
72
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
389
معرض الصور
84
الاخبار