هل للرجل أن يأخذ من مال أخته لبيته

 

السؤال

سماحة الشيخ.. سلام من الله عليك ورحمته وبركاته أنا لا أعرفك ولكن أسمع خطبك أحياناً عند زيارتي لأقاربي في الروضة و أود أن أسأل سؤال لماذا يركز الخطباء على العناية بالزوجة ورعايتها والاهتمام بها وينسون أخوات الرجل أو بناته من زوجته السابقة سواء كانت مطلقة أو ميتة؟ فالزوجة يا سيدي ليست بحاجة إلى توصية من قبل زوجها فهي الآمر الناهي في البيت وصاحبة السلطة والسلطان.. فأنا أعرف رجل حتى مؤنة البيت مفتاحها بيد زوجته ولا يسمح لأخواته أو بناته من زوجته المطلقة من أخذ أي شيء إلا إن وافقت زوجته.. كما أنه يتصرف بالراتب الخاص لأخواته، حيث اشترى أرضاً وبنى بيتاً وأثثه واشترى سيارة.. الخ من حوائج الدنيا؛ أما راتب زوجته فلا تصرف منه شيء، يقول نحفظه لأولادنا.. و مادام لي أولاد من غيرها فليس لي الحق في أخذ أي شيء من راتبها.. يا سيدي الشيخ ما ذنب الأخوات إن لم يحصل لهن نصيب أو تزوجن ولم يوفقن في حياتهن!! هل تعتبر الأخوات مثل البقرة الحلوب في رأي الرجل؟؟ أتمنى أن أسمع في أحد المساجد خطبة تحث على الاهتمام بالأخوات ومراعاة مشاعرهن وحفظ أموالهن وحفظ كرامتهن وكذلك الأولاد من الزوجة المطلقة.. وإن ذلك لن يؤثر على علاقة الرجل بزوجته فلماذا يكون الرجل جبان ويخاف من زوجته أكثر من خوفه من ربه؟! تقبل تحياتي والله يحفظك

15-06-2010

الإجابة




أختي الفاضلة / سلّمها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

1. أحسب أن الهدف من الخطابة هو الاصلاح والتذكير والتعليم، ومن الموضوعات التي تتناولها خطب الجمعة قضية الأسرة، وهي قضية متعددة الأطراف والتركيز على طرف دون الآخر نظراً لعموم التقصير فيه لابأس به، ولكن مع عدم إهمال بقية الأطراف كالأخوات والأقارب ونحوهم.. ولاشك بأن التقصير الحاصل في رعاية حق الوالدين أو الأبناء أو الزوجة هو الأكثر في عموم الأسر أكثر من ظاهرة التقصير في حق الأخوات.. وعلى أية حال فإن إهمال أو نسيان التذكير بحق الأخوات في الرعاية والاهتمام وحفظ الحقوق تقصير ينبغي تداركه في خطبة الجمعة.
2. وبالمناسبة، فكثيراً ما تشتكي الزوجات من تدخل أخوات الزوج واندفاعهن تحت تأثير الغيرة إلى اختلاق المشكلات وأحياناً الافتراء على الزوجة لاسيما إذا كانت الأخوات غير متزوجات وقد تقدم بهن السن، وهي حالة عكس ما ذكرتي.
3. أعطى الإسلام للمرأة حقها الكامل في التملك للمال والتصرف به، وعليه فليس من حق الأخ أن يأخذ من مال أخته إلا بطيب نفس.

15-06-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني