الزوج البخيل .. كيف أتعامل معه

 

السؤال

السلام عليكم ماعلاج البخل للرجل

12-06-2010

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يطهر قلوبنا لحبه ، ويرزقنا من الدنيا ما يجعله بلغة لنا إلى الآخرة .

 أخيّة ..
 البخل .. مصطلح فضفاض بين الزوجين  ، وذلك لاختلاف نظرة الرجل للمال عن رؤية المرأة للمال .
 الرجل نظرته للمال أنه للإدخار وانه مخزون  ليوم عصيب .. ولذلك هو يسمى حرصه  ترشيد واقتصاد .
 والمرأة نظرتها للمال أنه للصرف  فلذلك هي تفسّر كل  ( إمساك ) من زجها بخل !

 لذلك مهم جداً أن تدرك الزوجة هذه الرؤية لتكون دقيقة في وصف خلق زوجها .
 عموماً الزوج الذي يوفّر لزوجته ما يلزمها في بيتها  وشأن نفسها واولادها إلى حدّ مقبول لا يعتبر بخيلاً  لمجرد أنه  يمتنع عن صرف ماله في كماليات أو حاجات ليست ضرورية للبيت أو للزوجة أو الأولاد .
 البخيل هو ( الممسك ) الذي لا ينفق  .

 من الوسائل التي تنصح بها الزوجات  للتعامل مع الزوج البخيل :
 1 - أن تتحاور معه بهدوء وتعرف نظرته للمال ولإمساكه بالذات !
 أعتقد أن فهمها لوجهة نظر زوجها من منظوره يعطيها فرصة أكبر لتقبّل أو التأقلم مع واقعها والانطلاق في التغيير والتحسين من خلال فهمها لمنطق ونظرة زوجها للمال و ( الإمساك ) .

 2 - أن تُشعر الزوجة زوجها بالاهتمام ( المالي )  بحيث لا تطلب منه  إلاّ ما يكون ضروريّاً .
 3 - أن تُحسن الطّلب .  فهي أنثى وتعرف مداخل الرجل وكيف تستميله لتأخذ حاجتها .
 4 - عوّديه على الصدقة  كأن تتفقي معه أن يخصص جزءً من راتب آخر الشّهر   للفقراء أو لإعاشة أسرة فقيرة كل شهر . المقصود ان يتعوّد على أن يصرف المال في  الصدقة فإن للصدقة تأثير على كسر النفس وكسر حب المال .
 اجعليه يرى منك بعض صدقاتك على المارة من الفقراء .. واخبريه أن الله يربّي للإنسان صدقته إلى يوم القيامة .
 5 - لا تقارني بينه وبين أحد آخر .. فلا تقولي فلان يصرف ويعطي !!
 المقارنة  تثير عناد الرجل !
  لكن حدثيه بابتسامة بريئة بخُلق النبي صلى الله عليه وسلم في أنه يعطي عطاء من لا يخشى الفقر .
 6 - اقتنِ بعض الأشرطة والكتب والمطويات التي تتحدث حول النفقة الواجبة  واجعليها في مكان عام من البيت .
 7 - حاول أن تتاقلمي مع واقعك فلا يكن عندك فضول نظر إلى الأخريات أو تطلّع إلى أن يكون لك مثل فلانة أو فلانة .. لأن مثل هذاالتطلّع يعجّل إليك بشعور الإحباط والياس من تحسّ، زوجك أو تغيّر سلوكه .

 أكثري له ولنفسك من الدعاء ...

 والله يرعاكم ؛ ؛ ؛

12-06-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني